المحتوى الرئيسى
worldcup2018

> الكنيسة تحتوي «شباب ماسبيرو»

04/05 21:23

التقي الأنبا «مرقس» أسقف شبرا الخيمة ومسئول لجنة الإعلام بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية وفدًا من «حركة شباب ماسبيرو» القبطية أمس الأول وذلك في أول تحركات من قبل الحركة منذ تأسيسها نحو الكنيسة، وطالبت الحركة بدعم للقيادات الشابة التي تلعب دورًا نزيهًا من أجل حصول الأقباط علي كامل حقوق المواطنة، بعدما طفا علي السطح في الآونة الأخيرة عدد من الوجوه القبطية التي سبق أن استخدمها النظام السابق في محاولة منهم للقفز علي المكتسبات التي حققها الشباب القبطي من خلال الاعتصام الذي شهدته ساحة ماسبيرو علي مدار تسعة أيام في الفترة من 5 وحتي 13 مارس الماضي. ومن جانبه صرح الناشط القبطي «شريف رمزي» منسق الحركة بأن اللقاء الذي استمر قرابة الساعتين جاء من قبل الحركة لتؤكد انتماءها للكنيسة القبطية الأرثوذكسية ولشكرها علي الدور الذي قامت به لدعم اعتصام الشباب أمام ماسبيرو، وإرسال كاهنين لدعمهم. وأضاف رمزي أن الحوار دار حول تأثيرات ثورة 25 يناير علي المجتمع المصري وما أحدثته من تغيير في ثقافة كل المصريين بمن فيهم الأقباط الذين خرجوا ولأول مرة في اعتصام شارك فيه مئات الآلاف للمطالبة بحقوقهم كما تناول اللقاء أهمية المشاركة الفعالة للشباب القبطي في النهضة الحزبية والسياسية التي تشهدها مصر هذه الأيام.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل