المحتوى الرئيسى

اتهام المسلسلات الخليجية بتشجيع العنف داخل المجتمع

04/05 16:19

اتهم الدكتور معن العمر عضو هيئة التدريس في كلية الدراسات العليا بجامعة الأمير نايف للعلوم الأمنية بالسعودية؛ المسلسلات الخليجية بأنها أحد أسباب انتشار العنف في المجتمع. في الوقت ذاته، كشف عضو هيئة التدريس في الكلية ذاتها الدكتور عبد الله غانم عن نتائج دراسة أجريت على 100 نزيل في السجون؛ خلصت إلى أن ممارسة العنف الأسري يهيئ المُعنَّفين لانتهاج سلوك انحرافي، وارتكاب جرائم في المستقبل. وقال العمر، خلال ندوةٍ بعنوان "قضايا الأحداث والعنف الأسري" في جامعة الأمير نايف العربية للعلوم الأمنية، وبحضور 79 شخصًا من 9 دول: "المسلسلات الخليجية التي تظهر فيها مشاهد العنف أكثر من مسلسلات أخرى، هي إحدى أسباب انتشار العنف داخل المجتمع". ونوه أيضًا أن ثقافة المجتمع في التنشئة ساعدت على نشر العنف؛ إذ إن الزوج يحاول أحيانًا السيطرة على أسرته عبر إساءة استعمال السلطة، حسب صحيفة "الحياة" اللندنية 5 إبريل/نيسان. ولفت إلى أن العنف لا يقتصر على الأسر فقط، بل يمتد إلى المجتمع، مثل تحجيم حرية الآخر، وتصغيره في التعبير والكلام، وسوء استعمال السلطة والموقع الاجتماعي، والاعتداء غير المشروع على القيمة الاجتماعية. وتطرَّق إلى أن خوف الآباء على أولادهم يجعلهم يمارسون العنف ضدهم أحيانًا؛ لغياب ثقافة الفصل بين الحرص والعنف، مشيرًا إلى أن من أسباب العنف عدم التوافق بين الزوجين، كأن يحب أحدهما الطرفة، فيما يكون الثاني انطوائيًّا. من جهته، تحدث عضو هيئة التدريس في كلية الدراسات العليا في جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية الدكتور عبد الله غانم؛ عن دراسة أجريت على 100 نزيل في مختلف سجون المملكة؛ 50 منهم من مرتكبي جرائم العنف، والباقون من مرتكبي جرائم غير العنف؛ بهدف معرفة مدى تأثير العنف الأسري في مستقبل المُعنَّفين الإجرامي. وأشار إلى أن 42% من مرتكبي جرائم العنف، و40% من مرتكبي الجرائم الأخرى؛ كان يُمارس عليهم العقاب، في حين أن أسلوب تنشئة 50% من الفئة الأولى و60% من الفئة الثانية يعتمد على الثواب والعقاب. وأضاف أن الدراسة أثبتت أن 42% من مرتكبي جرائم العنف يكرهون تسلُّط الأب، مقابل 58% من مرتكبي الجرائم الأخرى. ويؤمن 66% من الفئة الأولى بضرورة استعمال العنف للحصول على حقوقهم، مقابل 78% من الفئة الثانية. ولفت إلى أن 77% من النزلاء أُميون، أو لم يتجاوزوا المرحلة المتوسطة، في حين أن 49% من آبائهم و79% من أمهاتهم غير متعلمين. ودعا في الوقت نفسه إلى إعداد دراسة عن دور تعدد الزوجات في وقوع العنف على الأولاد، وتهيئتهم لممارسة سلوك الانحراف وارتكاب الجرائم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل