المحتوى الرئيسى

مولودية الجزائر يحقق المستحيل

04/05 14:17

الجزائر - خاص (يوروسبورت عربية) تأهل نادي مولودية العاصمة إلى الدور16 من منافسات دوري أبطال إفريقية، عقب انتصاره الأحد بثلاث أهداف دون رد على ديناموز الزيمبابوي في مباراة إياب الدور الـ32 بملعب عمر حمادي ببولوغين. ولم يتأثر ممثل الجزائر من خسارته القاسية بـ4-1 في مباراة الذهاب التي جرت قبل أسبوعين بالعاصمة هراري، فقدم مستوى باهرا، ساهمت فيه جماهيره الغفيرة التي غضت مدرجات ملعب حمادي ببولوغين قلب العاصمة. وأكمل مولودية العاصمة الفرحة الجزائرية التي ضمنت قبل ذلك تأهل شبيبة القبائل ووفاق سطيف في منافستي كأس الاتحاد الإفريقي تميزت المرحلة الأولى بسيطرة كلية لمولودية العاصمة التي شنت هجمات قوية ،كانت بدايتها في الدقيقة الخامسة من بابوش الذي فوت على ناديه أفضل انطلاقة، بعد فشله في ترويض الكرة بشكل صجيج،وعاد ذات اللاعب في الدقيقة 15 ليسدد كرة قوية ارتمى لها الحارس بأعجوبة. ورغم خروج القائد بابوش الاضطراري وتعويضه بعطافان في الدقيقة 20 لم يتأثر ممثل الجزائر الذي واصل ضغطه الذي منحه هدفا في الدقيقة41 وقعه المدافع بدبودة مستغلا خروجه من مصيدة التسلل.   عطفان يضيع المنعرج واصل نادي مولودية العاصمة ضغطه على منافسه في المرحلة الثانية، فأتيحت عديد الفرص السانحة للنتسجيل بدايتها في الدقيقة الـ47 من تسديدة قوية لمقداد ارتطمت بالعارضة الأفقية، وأخطرها كانت من البديل عطفان الذي ضيع منعرج المباراة بعد فشله في تحويل فرصتين ثمينتين في الدقيقتين 54 و56 رغم تواجده منفردا أمام الحارس.   خطر ديناموز انتهج نادي ديناموز خطة مميزة تعتمد على التمركز في الخلف ، مع الاعتماد على الهجمات المعاكسة السريعة التي كادت أن تمنح التعادل في مناسبتين الأولى في الدقيقة57 من تسديدة قوية من مارينقاوا الذي أستغل الخروج السيئ لزماموش، والثانية في الدقيقة 59 لفيسماني الذي أدخل السكون وسط المدرجات من تسديدة جانبت القائم. مقداد يعيد الأمل لم تفقد مولودية العاصمة الأمل في العودة فكثفت من هجماتها على دفاع ديناموز الذي استجاب للضغط ، فأرتكب مدافعه أرشي قودو في الدقيقة 77 خطأ بدفعه البديل عمرون داخل منطقة العمليات،أعلن على إثرها الحكم عن ركلة جزاء جسدها مقداد بنجاح ، مانحا ثقة قوية لرفاقه في تحقيق ماكان مستحيلا ،وهو ماتحقق في الأخير بهدف ثالث في الدقيقة 90 من بدبودة الذي أعطى التأهل للمولودية.   شغب زيمبابوي شهدت المباراة شغبا كبيرا من الفريق الزيمبابوي الذي أحتج كثيرا على قرارات الحكم المصري عبد المنعم الذي طرد اثنين من لاعبيه. ولم يتوقف غضب لاعبي ديناموز على الطاقم المصري عند حد الاحتجاجات بل وصل الأمر إلى دفعه حد السقوط، ليتم تدخل رجال الأمن ومراقب المباراة الذي دون تقريرا أسود. من حكيم بلقيروس فيسة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل