المحتوى الرئيسى

ستاندرد تشارترد: دبي عادت إلى معدلات النمو المستدامة

04/05 12:19

القاهرة - أكد بنك ستاندرد تشارترد أن إمارة دبي بدأت في التعافي والعودة إلى معدلات النمو المستدامة على غرار بعض الدول المتقدمة التي بدأت بالفعل تحقيق معدلات نمو جيدة بعد التأثيرات الكبيرة للأزمة العالمية على اقتصادات العالم.وجاء ذلك في نشرة عن الاستدامة أطلقها البنك لإيضاح الكيفية التي نجح من خلالها البنك في إدارة أعماله في مختلف المجالات وفي بلدان متعددة ينشط فيها ومنها الإمارات ودول منطقة الشرق الأوسط، وكيف أن البنك قد نجح في تقديم عوائد قوية للمساهمين وفي نفس الوقت خلق قيمة اجتماعية واقتصادية في المجتمعات التي يعمل ضمنها.وعلى مستوى الطاقة المتجددة فقد جاء في النشرة أن البنك والتزاماً بتعهده ضمن مبادرة كلينتون العالمية لتحريك ?8 - 10 مليارات دولار لتمويل سوق الطاقة المتجددة قد حرك ما مجموعه 4.98 مليارات دولار في نهاية العام 2010 ولهذه وغيرها من المبادرات التي قام بها البنك أصبح يعتبر بنكاً صديق للبيئة.ويذكر أنه في العام 2009 قامت الوكالة الدولية للطاقة المتجددة بافتتاح حسابها في بنك ستاندرد تشارترد باعتباره البنك المثالي في اهتماماته الواسعة في مجال الطاقة النظيفة وغيرها من ممارسات المسؤولية الاجتماعية.واشار التقرير إلى أنه على الرغم من كون بلدان منطقة الشرق الأوسط، التي كانت بعض اقتصاداتها معتمدة على النفط في عملية النمو الاقتصادي، تجاوزت هذه المرحلة وبدأت بالإنفاق على البنية التحتية بشكل واسع والاهتمام بإيجاد وظائف وفرص عمل تكفي الأعداد المتزايدة من مواطنيها. وأشارت إلى أهمية حركة التجارة الجارية بين الأسواق الناشئة كالتجارة بين دول الشرق الأوسط وأميركا اللاتينية وأسيا وإفريقيا والتي يرى التقرير أنها محرك رئيسي لنمو أرباحه في العالم، وأكدت النشرة أن حركة البضائع واليد العاملة والاستثمارات عبر هذه الأسواق ستستمر وتزدهر أكثر في المستقبل.ومن جهة أخرى أوضحت النشرة قيام البنك بتوفير حلول التمويل للأفراد الذين يعانون من قلة مصادر التمويل أو الذين لا يحصلون على أي تمويل، فبهذا يعتقد البنك أنه يطبق شعاره (هنا دائماً للأفضل) .ويرى البنك في الشركات الصغيرة والمتوسطة أهمية كبيرة في المستقبل القريب مادياً وعلى مستوى المجتمع كذلك ولهذا قام البنك ومنذ العام 2005 بتقديم 500 مليون دولار كتمويل لهذا النوع من الشركات ودعماً لمبادرة كلينتون العالمية.وقال بيتر ساندس، الرئيس التنفيذي للمجموعة، ستاندرد تشارترد: كوننا بنك عالمي، لدينا تأثير يتخطى الارباح التي نجنيها. من خلال قيامنا بالامور بالطريقة الصحيحة، نحن نعزز القيمة لمساهمينا ونقوم بدعم عملائنا ومشاركتهم وإحداث تأثير إيجابي على المجتمع الدولي. إن التزامنا ينعكس بوعدنا بأن نكون (هنا دائماً للافضل)، حيث يتخطى ذلك استراتيجية المسؤولية المجتمعية التي نتبناها ليصل إلى فهمنا للدور الكبير الذي نلعبه كبنك في الاقتصادات والمجتمعات التي نعمل ضمنها. المصدر : جريدة البيان الاماراتية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل