المحتوى الرئيسى
alaan TV

قوات وتارا تسيطر على مقر غباغبو

04/05 03:48

وقد أكد الناطق باسم رئيس الوزراء في حكومة وتارا، صديقي كانوت، أن القوات الموالية لحكومته سيطرت على مقر غباغبو في كوكودي بشمال المدينة، لكنه قال إنه لا يعرف هل كان الأخير في المقر لحظة الاستيلاء عليه أم لا.وكانت عشرات من المركبات التي تحمل قوات مدججة بالسلاح مؤيدة لوتارا قد دخلت أبيدجان ظهر الاثنين من أربعة محاور بهدف الوصول إلى معقل غباغبو، وسُمع دوي إطلاق نار من البنادق الآلية وعدة انفجارات بعد دقائق من دخول هذه القوات.وصرح قائد قوات وتارا قبل الهجوم بأن "تطهير المدينة" سيستغرق 48 ساعة مشيرا إلى أن لديه أربعة آلاف رجل بالإضافة إلى خمسة آلاف موجودين فعليا في أبيدجان.في هذه الأثناء قالت فاليري آموس وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسقة الإغاثة الطارئة إن محققين أممين عثروا على مقبرة جماعية تضم نحو 200 جثة في بلدة دويكوي غربي ساحل العاج.ومع اتجاه كسب الصراع في ساحل العاج نحو الحسن وتارا ظهرت تقارير عن انتهاكات حقوق الإنسان خلال الأسبوع بما في ذلك مقتل أكثر من 800 في بلدة دويكوي في أعمال عنف جرت يوم 29 مارس/آذار الماضي، وفقا للجنة الدولية للصليب الأحمر. مساندة أمميةوقالت الأمم المتحدة في وقت سابق إنها بدأت عمليات عسكرية في ساحل العاج يوم الاثنين مستهدفة قدرات الأسلحة الثقيلة لغباغبو في أعقاب هجمات على المدنيين.من جهتها أكدت فرنسا أنها شاركت في الهجوم الذي شنته مروحيات الأمم المتحدة، وقال المتحدث باسم القوات المسلحة، تييري بوركار إن مروحيات فرنسية فتحت نيرانها على معسكر في أبيدجان يوم الاثنين.وكان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي قد صرح في وقت سابق بأنه أجاز للجيش الفرنسي –بناء على طلب من الأمين العام للأمم المتحدة- أن ينضم إلى عمليات الأمم المتحدة ضد قوات غباغبو بهدف "تحييد" الأسلحة الثقيلة الخاصة بتلك القوات.خطفعلى صعيد آخر قالت وزارة الخارجية الفرنسية إن اثنين من رعاياها الفرنسيين وعدة أشخاص آخرين خطفوا في أبيدجان يوم الاثنين على أيدي رجال مسلحين، مضيفة أن سفارتها هناك تبذل ما في وسعها للعثور على المخطوفين.وخطف الرجال من فندق في المنطقة التجارية في المدينة حيث تقاتل القوات الموالية لغباغبو القوات الموالية لمنافسه وتارا.وتزامن هذا مع إعلان باريس في وقت سابق أنها بصدد إرسال 150 جنديا إضافيا من الغابون في غرب أفريقيا "للمساعدة في حماية المدنيين في ساحل العاج".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل