المحتوى الرئيسى

أمريكا ترفع عقوبات عن وزير الخارجية الليبي السابق

04/05 07:17

واشنطن (رويترز) - قالت وزارة الخزانة الامريكية يوم الاثنين انها رفعت العقوبات عن وزير الخارجية الليبي السابق موسى كوسة على أمل ان يشجع ذلك مسؤولين اخرين في نظام معمر القذافي على الانشقاق.وفي مدونة على موقع وزارة الخزانة على الانترنت قال مسؤول كبير بالوزارة انه في أعقاب قرار كوسة قطع علاقته مع حكومة ليبيا فانه لم يعد خاضعا للاجراء المتعلق بتجميد امواله من قبل الولايات المتحدة.وقال ديفيد كوهين القائم باعمال وكيل وزارة الخزانة لشؤون الارهاب والاستخبارات المالية في المدونة "انشقاق كوسة وما تلاه من رفع العقوبات عنه قد يشجع اخرين داخل الحكومة الليبية على اتخاذ قرارات مماثلة بالتخلي عن نظام القذافي."وكانت الخزانة فرضت عقوبات على 13 من كبار مسؤولي الحكومة الليبية وقالت انها تتوقع اضافة مزيد من المسؤولين الى قائمتها السوداء في الايام القادمة. وتهدف العقوبات الى تجميد اي أموال يحوزونها في المؤسسات المالية الدولية وتحظر على المؤسسات الامريكية اي تعاملات معهم.وجمدت الولايات المتحدة حتى الان اكثر من 33 مليار دولار من الاموال الليبية للضغط على حكومة القذافي ومنعه من استخدام العنف ضد المنشقين الذين يحاولون الاطاحة به.ويبدو ان قرار رفع العقوبات عن كوسة يهدف الى تشجيع المقربين من القذافي بالتخلي عنه برفع التجميد عن أموالهم.وقال كوهين ان احد اسباب استهداف كبار المسؤولين في نظام القذافي هو "حث الافراد في نظام القذافي على اتخاذ القرار الصائب والتبرؤ من القذافي وحكومته."واضاف كوهين قوله ان العقوبات وقائية وليس مقصودا منها ان تكون دائمة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل