المحتوى الرئيسى

7×7: 7 عقبات تقف بين ريال مدريد و"الحلم المجنون"

04/05 14:17

دبي - خاص (يوروسبورت عربية) رغم إيمان بعض المنتمين لريال مدريد الإسباني أن المنافسة على لقب الدوري المحلي هذا الموسم مازالت قائمة، ومنهم لاعب وسط الفريق ستيبان غرانيرو على سبيل المثال، فإن الواقع يفرض على الفريق الملكي أن يُنهي موسماً آخر بعيداً عن منصة التتويج بالـ"ليغا"، إذ يقترب منافسه التقليدي برشلونة من الحفاظ على لقبه للموسم الثالث على التوالي. فارق النقاط بين الفريقين اتسع إلى ثماني نقاط، بعد هزيمة الـ"ميرينغي" على يد سبورتنغ خيخون وفوز الـ"بلوغرانا" على فياريال، وهناك ثماني مراحل متبقية على نهاية المسابقة، وتُشير معظم آراء الجماهير إلى أن برشلونة مقبلٌ على الحفاظ على لقبه. حسابياً، لم يفقد ريال مدريد الأمل بعد في استعادة اللقب، لكن عملياً تبدو فرص الفريق في الفوز بالـ"ليغا" شبه مستحيلة، والأسباب عديدة. "يوروسبورت عربية" ترصد لزوارها أبرز 7 أسباب تقف حائلاً بين الـ"بلانكو" ولقب الدوري الإسباني للموسم الجاري...   1- الزحف الكتالوني برشلونة لا يبدو مستعداً للتخلي عن أي نقاط فيما تبقى له من مباريات بالدروي الإسباني، لا سيما أنه أنهى مبارياته الصعبة، ولا تتبقى له سوى لقاءات سهلة نسبياً باستثناء مواجهة ريال مدريد، حيث يخرج برشلونة لريال سوسيداد وليفانتي وملقة، بينما يستضيف ألميريا وأوساسونا وإسبانيول وديبورتيفو لاكورونيا.   2- صعوبة المواجهات المقبلة على النقيض يبدو موقف الفريق الملكي أكثر صعوبة، إذ تنتظره مباريات قوية، وبخلاف مواجهته المصيرية مع الـ"بارسا" سيتعين عليه أن يحل ضيفاً على أتليتك بلباو فالنسيا وإشبيلية وفياريال، في حين يستضيف ريال سرقسطة وخيتافي وألميريا.   3- الإصابات الثنائي الهجومي القوي المكون من البرتغالي كرستيانو رونالدو والفرنسي كريم بنزيمة ليس مستعداً لإخراج كل طاقته بسبب الإصابة، والاثنان مصابان في عضلات الفخذ الأيسر، في حين يحتاج صانع الألعاب البرازيلي ريكاردو كاكا إلى عملية جراحية لعلاج إصابته المزمنة في الركبة.   4- فارق النقاط من الناحية النظرية لا يبدو تعويض ثماني نقاط في ثماني مباريات أمراً مستحيلاً، لكن مع منافس مثل برشلونة فإنه لا يُمكن انتظار سقوطه كثيراً، فإن تعادل في مباراةٍ أو اثنتين فلن يفقد المزيد من النقاط.   5- أزمة المهاجم الصريح مع إصابة بنزيمة وعودة الأرجنتيني غونزالو هيغواين لتوّه من الإصابة مع عدم اكتمال لياقته الفنية والبدنية، وغياب الانسجام بين التوغولي إيمانويل أديبايور، مازالت أزمة المهاجم الصريح تُطارد الفريق الملكي الذي فشل في استعادة الهولندي رود فان نستلروي في الشتاء الماضي.   6- المشاركة في دوري الأبطال قد تقف المشاركة في دوري أبطال أوروبا عائقاً أمام ريال مدريد في مسيرة الدوري الإسباني، لأن المدير الفني البرتغالي جوزيه مورينيو قد يلجأ إلى تجربة بعض الخطط في الـ"ليغا" على اعتبار أن الأمل بها قد انتهى، في حين يضع تركيزه في لقاءي توتنهام هوتسبير الإنكليزي بدوري أبطال أوروبا.   7- تفكير مورينيو بالرحيل بعد الخلافات الحادة مع مدير النادي خورخي فالدانو، ألمح مورينيو إلى الرحيل عن "سانتياغو بيرنابيو" بنهاية الموسم الجاري والعودة إلى إنكلترا، ما يُثير علامات الاستفهام في كم التركيز المطلوب من المدرب واللاعبين فيما تبقى من مبارياتٍ بالموسم الجاري. من مهند الشناوي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل