المحتوى الرئيسى

عطر السنينعندما يريد الشعب

04/04 23:49

    ‮< ‬الشعب المصري الذي ولد من جديد في ثورة يناير يعرف تماما مايريد‮ .. ‬ويعرف متي يخرج ليرفع صوته بمطالبة العادلة وكيف يتصدي لمحاولات الالتفاف حولها‮ .. ‬حقيقة لا تقبل النقاش‮ .‬فقد خرج الشعب في جمعة انقاذ الثورة في عدة محافظات مطالبين بمحاكمة رموز الفساد وعلي رأسهم الرئيس السابق حسني مبارك وحل الحزب الوطني ومصادرة أمواله ومقاره وحل المجالس المحلية وتشكيل مجلس رئاسي لإدارة البلاد وإقالة قيادات الإعلام وإقالة رؤساء الجامعات والمحافظين والإفراج عن المعتقلين السياسيين وسرعة محاكمة ضباط الشرطة المتورطين في قتل الشهداء ورفض الحوار الوطني الذي دعا إليه مجلس الوزراء‮ .. ‬وجميعها مطالب مشروعة‮ ‬،‮ ‬وقد‮  ‬استجاب المجلس الأعلي للقوات المسلحة لبعضها فتم منع كل من فتحي سرور وصفوت الشريف وزكريا عزمي من السفر والتحفظ علي أموالهم نظرا للغضب الشعبي لتأخير محاكمتهم‮  ‬،‮ ‬كما تم تغيير بعض القيادات الإعلامية‮  ‬،‮ ‬وتم اسناد إدارة الحوار الوطني للدكتور عبد العزيز حجازي بدلا من الدكتور يحي الجمل وتوسيع دائرة الفئات المدعوة للمشاركة ونتمني اعادة النظرفي دعوة شخصيات من الحزب الوطني الذي أفسد الحياة السياسية والمطالبين بالمصالحة مع رموز العهد البائد ليجدوا لأنفسهم مكانا في عهد الثورة‮ .. ‬نريده حوارا صريحا معبرا عن رؤي جميع الأطياف السياسية‮  ‬لنخرج منه باقتراحات تدفعنا للأمام‮ .. ‬أما قرارات تغيير المحافظين المنتمين للعهد السابق وحل المجالس المحلية االفاسدة‮  ‬فقد تأخرت كثيرا رغم أنها مطالب جماهيرية‮ .. ‬ولازلنا ننتظر الكثير من القرارات الإصلاحية‮ .. ‬لقد أمضي الناس سنوات من الصبر المشوب باليأس‮ .. ‬لكن الثورة منحتهم الأمل في نيل حقوقهم المشروعة المهم هو الاسراع في ايقاع الاستجابة‮ .‬    ‮< ‬بعد طول انتظار صدر الإعلان الدستوري فأثار جدلا واسعا‮.. ‬ويبدو أن النخبة المختارة من رجال القانون‮ - ‬ولا نشكك في كفاءة ووطنية أحد منهم‮ -  ‬يفضلون عقد اجتماعات مغلقة لوضع قوانين تحدد مستقبل مصر في السنوات القادمة دون طرحها للنقاش إلا بعد صدورها‮ .. ‬حدث هذا عند إعداد مواد التعديلات الدستورية التي طرحت للاستفتاء‮ ‬،‮ ‬ثم في قانون تجريم الاعتصامات‮  ‬،‮ ‬ثم تكررعند صدور قانون الاحزاب الذي صدر دون مناقشة من الاحزاب القائمة والقوي السياسية الأخري‮ .. ‬وها هو الإعلان الدستوري يصدر بنفس الطريقة متضمنا أكثر من‮ ‬50‮ ‬مادة من مواد الدستور السابق‮ .. ‬أليس من حق الشعب أن يعرف ويناقش ويبدي رأيه في القوانين التي تمس مستقبل بلاده قبل إقرارها‮ .. ‬أم أن الأفضل أن نضع العربة قبل الحصان؟    ‮< ‬أما القانون الذي أثلج صدر كل أسرة مصرية فهومرسوم بقانون تغليظ العقوبة علي مرتكبي جرائم الإغتصاب لتصل إلي الإعدام والحبس للتحرش وهتك العرض ليكون رادعا لمن تسول له نفسه انتهاك آدمية الفئات الأكثر ضعفا وهم النساء والأطفال‮. ‬لعله يعيد إلينا بعض الأمان المفقود‮.‬    ‮< ‬الفوضي والعنف التي انتهت بها مباراة الزمالك وتونس لم تحدث مصادفة ولم تنتج عن حماس مشجعين‮ ‬غاضبين‮ .. ‬بل هو حادث مدبر بشهادة مدير استاد القاهرة الذي أكد اقتحام عدد كبير من البلطجية للأسوار منذ الصباح ومعهم أدوات البلطجة‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل