المحتوى الرئيسى

> وقفات احتجاجية للعمال وأوائل الخريجين أمام «الشعب» و«الأعلي للقضاء»

04/04 21:22

 نظم أمس مئات العاملين في شركات وإدارات الري والتشجير بوزارة الزراعة وقفة احتجاجية أمام مجلس الوزراء للمطالبة بالتثبيت وصرف المستحقات الخاصة بهم. وطالب عمال الشركة العربية الأمريكية المملوكة لرجل الأعمال السوري الجنسية عادل أغا بمساواتهم بزملائهم في شركة «أمنسيتو» للغزل التي يمتلكها نفس المستثمر. كما تظاهر بجانبهم عمال شركة «أمنسيتو» لمناشدة محمد بركات رئيس بنك مصر بصفته المصفي للشركة لصرف باقي مستحقاتهم في المعاش المبكر بناء علي الاتفاق الذي تم توقيعه مسبقاً. وهتف المتظاهرون «يلا نفتح المزاد» الأرض بـ«نص جنيه» و«كيلو العدس بعشرة جنيهات». كما تظاهر العاملون بإدارة الري والتشجير والتقاوي التابعين لوزارة الزراعة للمطالبة بتثبيتهم خاصة أنهم يعملون منذ سنوات طويلة بمرتبات ضعيفة جداً لا يتعدي بعضها المائة جنيه وشكل المتظاهرون جميعاً وفدا يمثلهم لمقابلة المسئولين بمجلس الوزراء وعرض مشاكلهم. وأمام دار القضاء العالي نظم العشرات من أوائل خريجي كليات الحقوق المتقدمين للالتحاق بالنيابة من دفعات 2000 إلي 2009 وقفة احتجاجية طالبوا فيها بضرورة الاختيار علي أسس موضوعية وطبقاً لقواعد محددة وتطبيق مبدأ تكافؤ الفرص وطالبوا باسترداد حقوقهم المهدرة «علي حد وصفهم» بتعيين الحاصلين علي جيد ومقبول وترك أصحاب التقديرات، واتهم المتظاهرون المستشار سري صيام رئيس محكمة النقض بتعيين نجله الحاصل علي تقدير منخفض طالبين مساواته بباقي الخريجين. ونظم طلاب جامعة النيل وقفة أخري أمام مجلس الشعب مطالبين بتأجير الأرض من صندوق تطوير التعليم بعد قرار رئيس الوزراء بتحويل ملكيتها للصندوق ووصفوا رفض تأجيرها بعملية قتل مدبرة لأول جامعة بحثية في مصر. وعلي سلم نقابة الصحفيين نظم أعضاء حركة «إنقاذ الأسرة» وقفة للاحتجاج علي القرار 1087 لسنة 2000 الخاص بقانون الرؤية الذي أصدره المجلس القومي للمرأة بضغوط من رئيسته، وتزامن ذلك مع وقفة أخري نظمها عدد من الصحفيين للتضامن مع مراسلي قناة «الجزيرة» المحتجزين في ليبيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل