المحتوى الرئيسى

التحفظ على أموال ثلاثة من كبار مساعدي الرئيس المصري السابق

04/04 19:18

القاهرة (رويترز) - أعلنت السلطات المصرية يوم الاثنين التحفظ على أموال ثلاثة من كبار مساعدي الرئيس المصري السابق حسني مبارك في وقت يضغط فيه إصلاحيون من أجل اتخاذ اجراءات أكثر صرامة وسرعة ضد المسؤولين السابقين.وذكرت وكالة أنباء الشرق الاوسط أن إجراءات التحفظ التي قررها المستشار عاصم الجوهري مساعد وزير العدل لشؤون جهاز الكسب غير المشروع شملت رئيس مجلس الشعب السابق أحمد فتحي سرور ورئيس مجلس الشورى السابق صفوت الشريف ورئيس ديوان رئيس الجمهورية زكريا عزمي وأفراد أسرهم.وكان الجوهري قرر الاسبوع الماضي منع الثلاثة من السفر الى خارج البلاد.وذكرت الوكالة أن إجراءات التحفظ التي أعلنت يوم الاثنين شملت وزير الاسكان والمجتمعات العمرانية الجديدة السابق محمد ابراهيم سليمان.وقالت ان قرار التحفظ نص على "منعهم هم وزوجاتهم وأولادهم القصر من التصرف في أرصدتهم المصرفية وأموالهم السائلة والمنقولة وادارتها."وأضافت الوكالة أن الجوهري قرر منع سليمان وزوجته من السفر الى خارج البلاد.وسوف تنظر محكمة جنايات القاهرة قرار التحفظ في جلسة ستحدد قريبا.وفي العادة تؤيد محكمة الجنايات اجراءات التحفظ على أموال من تثبت التحقيقات الاولية تضخم ثرواتهم.وقالت وكالة أنباء الشرق الاوسط ان التحقيقات التي أجراها جهاز الكسب غير المشروع أثبتت تضخم ثرواتهم "على نحو يفوق قيمة ما حصلوا عليه من دخل وظائفهم وأن تلك الثروات يمكن أن تكون وليدة استغلال لنفوذ سياسي."وفي السابق أتخذت اجراءات تحفظ على أموال نحو 180 شخصا قبل سرور والشريف وعزمي وسليمان وأفراد أسرهم.وكان مبارك وأفراد أسرته أبرز من قررت السلطات التحفظ على أموالهم.وتخلى مبارك عن منصب رئيس الدولة يوم 11 فبراير شباط بعد انتفاضة شعبية وقام بنقل سلطاته الى المجلس الاعلى للقوات المسلحة.وكان عشرات الالوف من المصريين نظموا مظاهرات في القاهرة ومحافظات أخرى يوم الجمعة سموها "جمعة انقاذ الثورة" وطالبوا خلالها بمحاكمات سريعة لمبارك وأفراد أسرته وكبار المسؤولين في حكومته.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل