المحتوى الرئيسى

البرادعي: أقبل مشاركتي في مجلس رئاسي عن ترشحي لمنصب الرئيس

04/04 17:50

القاهرة - محرر مصراويأعلن الدكتور محمد البرادعي، المرشح المحتمل للرئاسة عن موافقته، على المشاركة فى مجلس رئاسي معين من قبل المجلس العسكري، وعدم ترشحه لانتخابات الرئاسة القادمة.وقال البرادعي في حوار مع صحيغة المصري اليوم " سأقبل فورا المشاركة في مجلس رئاسي، لأننى مؤمن بأن هذه المرحلة الانتقالية أهم من المرحلة المقبلة، لأنها هى التى ستؤسس للشكل الذى ستكون عليه مصر طوال العقود المقبلة، وهى التى من شأنها أن ترسم صورة مصر الديمقراطية ببرلمان قوى ودستور معبر عن كل الشعب".وحول معرفة الشعب المصري به، قال البرادعي " الشعب عرفنى فى البداية بشكل مشوه منذ قلت كلمة واحدة فى 2009 وهي "التغيير"، ووقتها بدأ النظام السابق حملاته المأجورة ضدى بضراوة شديدة تركزت على أننى أمريكى وعميل وسهلت الحرب على العراق وأننى أحمل جنسية أجنبية ومتزوج من أجنبية إلى غير ذلك من أكاذيب، ولكن أعتقد أن هذه الفكرة انكسرت رويدا رويدا بعد ذلك حتى لحظة الثورة التى غيرت مفاهيم الكثيرين عن محمد البرادعي".ودافع البرداعي عن نفسه بقوله " ما يقال عن كونى غير ملم بأمور السياسة، أود أن أقول إننى عملت فى أدق ملفات التنمية الزراعية، والفقر، والسرطان، والمياه الجوفية..إلخ، ولدى خبرة 30 عاما من العمل فى المؤسسات الدولية، وتميزت بقدرتى على إدارة مؤسسة بها 90 جنسية مختلفة و2500 موظف.. باختصار أنا لم أحصل على جائزة نوبل من فراغ".وأكد الدكتور البرادعي ان المرحلة الانتقالية التى تمر بها مصر الآن هى الأخطر فى تاريخها، وبناء عليها سيتحدد مسار مصر لعقود طويلة.وأوضح المرشح المحتمل للرئاسة في حواره :" أن مبارك ونظامه باعوا للغرب 3 خدع، والغرب اشترى دون فحص البضاعة، وهى أن مصر ستتحول إلى فوضى بغياب مبارك، وأنها ستكون ولاية الفقيه، وأنها ستدخل حربا مع إسرائيل، وهذه خدع كبيرة لأن مصر بها حالة من عدم الاستقرار الآن وهذا أمر طبيعى بعد الثورات، ولكن سرعان ما ستستقر".اقرأ أيضًا:بالفيديو.. داعية سلفى يعتذر للبرادعي لترديده شائعة مغرضة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل