المحتوى الرئيسى

معتقلون سابقون بجوانتانامو يدربون جماعات المقاومة الليبية

04/04 17:04

ذكرت صحيفة الديلى تليجراف، أن معتقلا سابقا فى خليج جوانتانامو قد اتخذ دورا قياديا بين صفوف المقاومة الليبية ضد القذافى، هذا غير أنباء واردة بشأن انضمام عضو سابق بجماعة المجاهدين الأفغانية لهم. وتشير الصحيفة إلى تدريب مجموعة من المقاومين بمدينة درنة الساحلية الشرقية على يد سفيان بن قم، الليبى الذى أعتقل فى أعقاب دخول القوات الأمريكية أفغانستان فى 2001، حيث أحتجز بسجن جوانتانامو طوال ستة سنوات. وظهر عبد الحكيم الحسيدى، الذى تم اعتقاله أيضا بأفغانستان فى 2001 وتسليمه للسلطات الليبية بعد شهرين، كأحد كبار قادة المتمردين فى درنة الليبية، ويقال أن كلا الرجلين أطلق سراحهم من السجن فى ليبيا عام 2008 كجزء من عملية مصالحة مع الإسلاميين فى البلاد. وكانت الحكومة الأمريكية اتهمت سيفان، 51 عاما، بالعمل كسائق شاحنة لشركة يملكها أسامة بن لادن ومحاسبا لجمعية خيرية متهمة بصلاتها بالإرهاب، كما حذر جيمس ستافرديس قائد عمليات الناتو قبل أسبوع من وجود ومضات لدى وكالة الاستخبارات الأمريكية بشأن وجود نشاط إرهابى بين جماعات المقاومة الليبية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل