المحتوى الرئيسى

مسؤول جزائري: القاعدة تحصل على أسلحة في ليبيا

04/04 21:15

الجزائر (رويترز) - قال مسؤول أمني كبير من الجزائر لرويترز ان تنظيم القاعدة يستغل الصراع في ليبيا للحصول أسلحة منها صواريخ أرض جو وتهريبها الى معقله في شمال مالي.وتطالب الحكومات الغربية الزعيم الليبي معمر القذافي بالتنحي عن السلطة بعد ان استخدمت قواته العنف ضد تمرد على حكمه لكن بعض الحكومات في المنطقة تخشى ان تستغل القاعدة حدوث أي فراغ في السلطة.وتقول الجزائر التي تقاتل جناح تنظيم القاعدة في شمال افريقيا منذ سنوات وتراقب عن كثب انشطة المسلحين في انحاء شمال افريقيا والصحراء ان هناك بالفعل دلائل على ان القاعدة تستغل الصراع في ليبيا كي تحصل على اسلحة وتهربها.وتراقب الحكومة الجزائرية باهتمام الانتفاضات الشعبية التي تعصف بجيرانها الشرقيين وتشعر بالقلق من ان يؤدي السخط إزاء الاوضاع المعيشية والقيود على الحريات السياسية الى اندلاع ثورة مماثلة في الجزائر.واتخذ مسؤولو امن الخطوة النادرة بالتعبير لوسائل الاعلام الاجنبية عن مخاوفهم من الاوضاع في ليبيا لانهم يخشون من ان تؤدي الاحداث هناك الى تبديد المكاسب التي حققوها في السيطرة على تنظيم القاعدة داخل البلاد.وقال المسؤول الكبير الذي طلب عدم نشر اسمه ان قافلة من ثماني شاحنات صغيرة طراز تويوتا غادرت شرق ليبيا وعبرت الحدود الى تشاد ثم الى النيجر ومن ثم الى شمال مالي حيث سلمت خلال الايام القليلة الماضية شحنة من السلاح.وأضاف أن السلاح يتضمن قاذفات صاروخية مضادة للدبابات من طراز ار بي جي-7 الروسية الصنع وبنادق كلاشنيكوف الالية الثقيلة وبنادق كلاشنيكوف ومتفجرات وذخائر.واشار الى أنه كانت لديه معلومات بأن جناح تنظيم القاعدة في شمال أفريقيا المعروف باسم تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي حصل من ليبيا على صواريخ ستريلا الروسية الصنع وهي صواريخ تحمل على الكتف ومضادة للطائرات وتعرف في دوائر حلف شمال الاطلسي باسم سام 7.وقال المسؤول لرويترز "نعلم أن هذه ليست أول قافلة وما زالت العملية مستمرة."   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل