المحتوى الرئيسى

المعالجات رباعية النواة أفضل لعشاق ألعاب الكمبيوتر

04/04 13:19

ميونيخ  - (د ب أ) - إذا رغب عشاق ألعاب الكمبيوتر في شراء معالج جديد، فينبغي أن يقع اختيارهم على وحدات المعالجة المركزية رباعية النواة.وصحيح أن المعالجات ثنائية النواة بدءاً من سرعة 5ر2 جيجا هرتز لا تزال تعمل بسرعة كافية، إلا أن مجلة «Gamestar» الصادرة بمدينة ميونيخ جنوبي ألمانيا تشير إلى أنه هناك اتجاهاً واضحاً في الألعاب نحو المعالجات رباعية النواة.وفي الآونة الأخيرة هيأ المطورون أنفسهم أثناء البرمجة لوحدات المعالجة المركزية ذات الأنوية المتعددة.وأوضحت المجلة الألمانية أن المعالجات سداسية النواة لا تقدم في الوقت الحالي أية مزايا إضافية لعشاق ألعاب الكمبيوتر، ولكنها ليست ضارة في كل الأحوال؛ فالمستخدم الذي يقوم بمعالجة مقاطع الفيديو الرقمي أو يستخدم الحاسوب في عرض الأفلام ثلاثية الأبعاد، سيستفيد بالتأكيد من كل نواة إضافية.وينصح الخبراء المستخدم الذي يريد شراء معالج جديد بضرورة الاقتصار على شراء الإصدارات المُغلفة في عبوات. فعندئذ تتوافر وحدات معالجة مركزية مُزودة بمروحة مرجعية من الشركة المنتجة وتكون موضوعة في عبوة تغليف (Box) بالإضافة إلى وجود ضمان من التاجر والشركة المنتجة.أما مَن يرغب في شراء إصدارات أرخص بعض الشيء «من على الرف»، فلا يقتصر الأمر عندئذ على شراء مروحة إضافية فحسب، بل أنه مهدد أيضاً بالحصول على وحدة معالجة مركزية قام عميل آخر بإعادتها إلى المتجر من قبل. وبالإضافة إلى ذلك يكون الضمان لفترة أقصر، إذا كان موجوداً من الأساس.اقرأ أيضا:فيس بوك يتيح للمستخدم الفصل بين العلاقات الشخصية والمهنية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل