المحتوى الرئيسى

رفض بعدن لمبادرة اللقاء المشترك

04/04 10:35

سمير حسن-عدنعبر ناشطون وسياسيون في الثورة السلمية المطالبة برحيل الرئيس اليمني علي عبد الله صالح ونظامه، في مدينة عدن جنوبي اليمن عن رفضهم مبادرة أحزاب اللقاء المشترك المعارض والمتعلقة بحل الأزمة السياسية في البلاد.ووصف القيادي بثورة 16 فبراير الشبابية السلمية في عدن أديب العيسى تلك المبادرة بأنها لا تلبي مطالب وطموحات المعتصمين، مؤكدا أن الشباب في ساحات الاعتصام هم من يملكون شرعية القرار، وأنه لا أحقية لأي فصيل سياسي في ممارسة الوصاية على المحتجين.وأضاف العيسى أن المشترك عبر عن رؤيته للحل دون أن يتشاور مع  الأطراف كافة المطالبة بإسقاط النظام في الساحات، مؤكدا للجزيرة نت أن أي مبادرة ستكون مرفوضة ما لم تتضمن الرحيل الفوري للنظام ممثلاً بالرئيس وأبنائه وأقربائه وجميع رموزه.كما أشار إلى أن "هناك قضية رئيسية لا بد أن تكون في مقدمة أي مبادرات وهي القضية الجنوبية والتي قدم الشعب من أجلها المئات من الشهداء والجرحى". القيادي بثورة 16 فبراير في عدن، أديب العيسى (الجزيرة نت)رؤية المعارضةوكانت أحزاب المشترك المعارضة وشركاؤها باليمن، تقدمت برؤية لحل الأزمة السياسية في البلاد، تتضمن خطوات وإجراءات ما أسمته "الانتقال الآمن للسلطة".وطالبت المعارضة -وفقا لرؤيتها التي تلقت الجزيرة نت نسخة منها- بأن يعلن الرئيس صالح تنحيه عن منصبه، وأن تنتقل سلطاته وصلاحياته لنائبه، على أن يلي ذلك قيام نائب الرئيس فور توليه السلطة بإعادة هيكلة أجهزة الأمن بما يضمن تأديتها لمهامها وفقا للدستور والقانون تحت قيادات ذات كفاءة ومقدرة بمعايير وطنية ومهنية بعيدا عن معايير القرابة والمحسوبية، وأن تخضع لسلطة وزارة الداخلية، ووزارة الدفاع.كما تضمنت الرؤية أن يتم التوافق مع الرئيس المؤقت (النائب سابقا) على صيغة للسلطة في الفترة الانتقالية تقوم على قاعدة التوافق الوطني.غير مجديةومن جهته اعتبر القيادي في ثورة 3 فبراير بعدن خالد حيدان -وهو ناشط سياسي في إطار تكتل أحزاب المشترك- أن أي مبادرة لا تتناول بصورة واضحة رحيل الرئيس صالح وحاشيته ومحاكمة من أراق دماء أبناء الثورة تعد مبادرة غير مجدية.وقال في تصريح للجزيرة نت، "هذه المبادرة لا تعنينا ولا تمثل إلا شخوص أطرافها فقط".وكان بيان صادر عن كيان ثورة شباب عدن الشعبي أمس الأحد أعلن عن رفضه المطلق لأي تفاوض مع النظام دون سقف الرحيل الفوري ومحاكمة المتسببين في إراقة دماء المعتصمين سلمياً في المحافظات اليمنية.ودعا البيان -الذي تلقت الجزيرة نت نسخة منه- جميع الفعاليات الاحتجاجية في الساحات إلى ضرورة الإسراع  بتقديم رؤيتهم في المشاركة في صنع هذه الثورة وصياغة أهدافها المرحلية وأهداف ما بعد تغيير النظام في محافظة عدن وفي عموم اليمن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل