المحتوى الرئيسى

مبعوث للقذافي ينقل رسالة الى اليونان

04/04 11:01

طرابلس (رويترز) - بدأ مبعوث للحكومة الليبية رحلة الى اوروبا لمناقشة انهاء القتال الدائر في بلاده لكنه لم يعط اي اشارة على تقديم أي تنازل كبير في الحرب التي وصلت الى حالة من الجمود بين قوات المعارضة وقوات الزعيم الليبي معمر القذافي.وقال مسؤول في الحكومة اليونانية لرويترز ان نائب وزير الخارجية عبد العاطي العبيدي سافر الى اثينا جوا الاحد حاملا رسالة شخصية من القذافي الى رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو تفيد أن ليبيا تريد انهاء القتال.وقال وزير الخارجية اليوناني ديميتريس دروتساس للصحفيين "يبدو أن السلطات الليبية تسعى لحل." واضاف ان من المقرر ان يتوجه العبيدي بعد ذلك الى مالطا وتركيا.لكن لا توجد أي اشارة بشأن ما اذا كانت طرابلس مستعدة لتقديم ما هو اكثر من الاستعداد للتفاوض بتقديم عرض لانهاء الحرب التي اصيبت بالجمود عند خط الجبهة الامامي في مدينة البريقة النفطية في الشرق في الوقت الذي تحاصر فيه قوات القذافي في الغرب المدنيين.وفي تأكيد على محنة المدنيين في غرب ليبيا اضطرت سفينة تركية ابحرت الى مدينة مصراتة المحاصرة لانقاذ نحو 250 جريحا للمغادرة على عجل بعدما تكدست حشود من الناس على رصيف الميناء على امل الفرار من المدينة.وقال علي أكين رئيس الشؤون القنصلية بوزارة الخارجية التركية بعد توقف السفينة لالتقاط المزيد من الجرحى من بنغازي معقل المعارضة في شرق ليبيا "انه وضع صعب للغاية... اضطررنا للمغادرة مبكرا."وأمر زير الخارجية التركي بدخول السفينة الى ميناء مصراتة بعدما قضت اربعة أيام في البحر تنتظر اذنا من سلطات الموانئ للدخول دون جدوى.وأضاف أكين لرويترز أن السفينة وصلت الى مصراته تحت حراسة عشر مقاتلات اف-16 تابعة للقوات الجوية التركية وفرقاطتين حربيتين تركيتين.ويهدف التفويض الذي منحته الامم المتحدة للتدخل العسكري بدءا من 19 مارس اذار الى حماية المدنيين المحاصرين في القتال بين قوات القذافي وقوات المعارضة.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل