المحتوى الرئيسى

 ميريام فارس: أؤمن بالحب وأحبه

04/03 23:30

أكدت الفنانة ميريام فارس أنها لم تلتقِ حتى اليوم بمن يوقعها في غرامه، ولكنها تبحث عن الحب. حيث صرّحت الفنانة ميريام فارس في حوارها مع مجلة "ليالينا" :أنها تبحث عن زوج صاحب شخصية أقوى من شخصيتي بالمفهوم الحقيقي للكلمة، وليس كما يفسّره معظم الرجال بأن الشخصية القوية هي أن يكون متسلّطاً و"سي السيد"، والأهم من هذا أن يكون حنوناً، وهاتان الصفتان من الصعب إيجادهما مجتمعتين في شخص واحد. وعن إيمانها بوجود الحب من النظرة الأولى قالت: أؤمن كثيراً بفارس الأحلام وبالإعجاب الشديد (ليس الغرام) من النظرة الأولى، وأؤمن بالحب وأحبه. أمّا إذا خيّرها فارس أحلامها بينه وبين فنها فسترفض ميريام ذلك لأنها لا تريد رجلاً يفرض شروطه عليها. وأوضحت: أمّا إذا ما اقتنعت أنا بترك عملي فسأفعل، بغض النظر إن كنت فنانة أو موظفة، لكن يستحيل أن يفرض رأيه علي، إذ سأكتشف أنه أناني ولا يحبني وهذا ما أكرهه. ومن ناحية أخرى صرّحت ميريام أنها تنتظر طرح ألبومها الخليجي الجديد خلال الشهر المقبل، وهو من إنتاج شركتها "Miriam Music". أمّا عن إعادة تجربة "فوازير ميريام" التي تم عرضها حصرياً على قناة "القاهرة والناس" في رمضان 2010 فقالت: العامل الأول الذي يحكم على استمراري فيها أو لا هو النص الذي على أساسه سأقرّر ماذا سأفعل، إضافة إلى أن تعاوني مستمر مع شركة المخرج الراحل يحيى سعادة التي ستقترح عليّ بعض أسماء المخرجين وسأختار من بينها. وأضافت: وإن قرّرت إكمالها فستعرض على قناة LBC الفضائية اللبنانية بعدما انفردت بعرضها قناة "القاهرة والناس" لأن صاحبها دفع أموالاً طائلة عليها وأحب أن يجني أرباح ما قدّمه وهذا حقه، فنال ما أراد، إذ حصدت الفوازير نسبة مشاهدة عالية وفق ما عُرض في أخبار قناة "العربية"، فالتجربة كانت ناجحة جداً، وأهم النقاد تناولوها بإيجابية بغض النظر عن بعض الانتقادات الطفيفة، لكن كنتيجة عامة لقد بات هناك ما يسمى بـ"فوازير ميريام"، تلك الفوازير التي حققت بها هدفي وجمعت بين الفريقين اللبناني والمصري على أرضي، وحرصت على أن تخرج من بلدي لبنان إلى العالم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل