المحتوى الرئيسى

نصف مليون توقيع للمطالبة بالإفراج عن الليبية إيمان العبيدى

04/03 21:50

جمعت عريضة تطالب بالإفراج عن المرأة التى اتهمت جنود القذافى باغتصابها 500 ألف توقيع مساء الأحد، ومن ثم سيتم تقديمها قريبا لقنصلية تركيا فى بنغازى، معقل الثوار فى شرق ليبيا. وتطالب المذكرة أنقرة بضمان "سلامة إيمان العبيدى والإفراج عنها"، ولم تظهر هذه المرأة الشابة على العلن منذ 26 مارس الماضى عندما أوقفت بعد أن اتهمت أمام الصحافة الدولية فى أحد فنادق طرابلس رجال النظام باغتصابها وتعذيبها. وقالت حركة اوعز، التى طرحت على موقعها الالكترونى العريضة التى تجاوز عدد الموقعين عليها ال500 ألف مساء الأحد، إن "القذافى لم يأبه بالتنديد الدولي، لكنه استمع للحكومة التركية عندما طلبت منه إطلاق سراح صحافيين أجانب". وأضافت الحركة "ندعوكم إلى استخدام كل الوسائل الدبلوماسية للمساعدة فى ضمان سلامة إيمان العبيدى والإفراج عنها وللتشجيع على إجراء تحقيق معمق بشان الاغتصاب والتجاوزات التى تعرضت لها". وكانت إيمان العبيدى دخلت فى 26 مارس الماضى بهو فندق ريكسوس فى طرابلس مطالبة الصحافيين الأجانب بمساعدتها. وكشفت أمامهم عن آثار كدمات وجروح على ساقيها مؤكدة أنها تعرضت للتعذيب والاغتصاب على أيدى رجال القذافى قبل أن يقتادوها رجال الأمن فى سيارة.وأكدت أنها أوقفت لأنها من أبناء بنغازى. وصرح متحدث رسمى ليبى الثلاثاء بان النظام يلاحقها بتهمة "الافتراء" وان النيابة "تحقق فى هذه المسألة" مؤكدا أنها مطلقة السراح "بانتظار نتيجة التحقيق". ومن المقرر تقديم العريضة إلى قنصلية تركيا فى بنغازى بمجرد تجاوز حد النصف مليون توقيع. وأوضحت اوعز أنه سيتم إطلاق حملة توعية من خلال لافتات إعلانية فى تركيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل