المحتوى الرئيسى

لاتنخدعوا بمرشحى الرئاسة فاليوم انحناء وغدا فص ملح وداب بقلم:منى سعيد

04/03 20:22

لاتنخدعوا بمرشحى الرئاسة فاليوم انحناء وغدا فص ملح وداب منى سعيد بدأ السباق بين المرشحين على الرئاسة فى مصر ترشحهم والترويج لحملاتهم الانتخابية والتى تتضمن برامجهم طبعا التى ستكون بمثابة العصا السحرية لكل الشعب المصرى انها ستجعل حياتهم تتحول من النار الى الجنة وهذه البرامج ستذكرنى طبعا ببرامج الرئيس السابق واغنيته المشهورة ياللى جاى تدينى صوتك اطمن اكيد بكرة هاتعرف قيمة صوتك لما الخير هايزيد الحزب الوطنى فى مصلحتك والمستقبل ليك كل شباب مصر هيشتغلوا وبكرة تشوف بعنيك الى آخره.. والسؤال الذى يحيرنى لماذا يقدم هؤلاء المرشحين ببرامج هم كانوا بعيدين كل البعد عن الحديث عنها حتى بالكلام فى النظام السابق فمثلا مرشح للرئاسة حاليا كان مسئولا فى العهد السابق وبرضوا حاليا يسعى للقيام بدور بطولى وانه المخلص للشعب الم يكن من الاجدر به ان يتقن رئاسة المنصب الذى يتولاه ولم نسمع يوما عن اى انجاز حققه فى مكانه او معارضته لصالح الشعب الذى هو همه الاكبر الآن ما علينا وهناك مرشحين آخرين منهم مثقفين وسياسيين واعلاميين يرغبون فقط الآن فى خدمة مصر والشعب ونسوا ان الخدمة الكبرى التى يجب ان يقدموها لمصر هى اعطاء الآجير حقه قبل ان يجف عرقه كما قال" الرسول" صلى الله عليه وسلم فكيف لهؤلاء من لا يصلحون لقيادة صحيفة او وسيلة اعلامية او حزب ان يقودوا مصر بكل ما فيها ام ان الترشح للرئاسة اصبح موضة يلا اهو منه شهرة وكله فى مصلحة مصر. لقد اصبح الشعب المصرى انضج بكثير لقد عرف كيف يفرق بين المسئول الذى همه الشعب والمسئول المزيف الذى يسعى لنفسه فقط ولذلك الرسالة التى يجب ان تصل لكل مسئول ينوى الترشح فى البرلمان او الرئاسة هى اذا كنت مرشحا للرئاسة وتنوى خدمة مصر واذا كنت مرشحا لمجلس الشعب او الشورى وتنوى خدمة دائرتك واذا كنت مرشحا لوزارة وتنوى خدمة الشعب واذا كنت مرشحا لرئاسة تحرير جريدة وتنوى تقديم كلمة حق للقارىء فالرسالة لك" من باب اولى ان تخدم من عملوا معك وتبادر بأعطائهم حقوقهم لأن الفوز الحقيقى للانسان ليس فقط انتخابات او مناصب عليا وانما دعوة رضاء من مقهورين قمت بانصافهم. لذلك علينا الانتباه ان المرشحين وقت الانتخابات يسعون للتودد وبعد الفوز فص ملح وداب. كاتبة واعلامية مصرية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل