المحتوى الرئيسى

عزمي مجاهد : الزمالك يستحق الخروج.. الحزب الوطني برئ.. وماحدث شئ لا يصدقه عقل

04/03 20:15

أبدى عزمي مجاهد – مدير المركز الإعلامي بإتحاد كرة القدم المصري- إستياءه الشديد من تصرفات جماهير الزمالك والأفعال المشينه التي قاموا بها ونزولهم إلى أرضية ملعب إستاد القاهره قبل نهايتها،  ومحاولتهم الإعتداء على طاقم تحكيم المباراه ولاعبي فريق الإفريقي التونسي في سابقه هي الأولى من نوعها في الملاعب المصريه. وأضاف في إتصال هاتفي ببرنامج –ميديا سبورت- أن ما حدث شئ لا يصدقه عقل, مستبعداً أن تكون الثوره المضاده أو فلول الحزب الوطني هم من وقفوا وراء تلك الأحداث، وقال " اللي حصل حاجه تكسف، وأعضاء الحزب الوطني مستخبيين وخايفين يقابلوا الناس بعد سقوط النظام" .  وواصل عزمي أن الشرطه ظهرت بمظهر سلبي للغايه، وكان من المفترض أن تضرب بيد من حديد ضد كل من حاول إفساد المباراه، مؤكداً أنه لابد من أن يتم تحقيق للكشف عمن دبر تلك الأحداث، خاصة وأن الطريقه التي ظهر بها أوائل النازلين أرضية الملعب وحملهم بعض الأسلحه أوضحت أنهم مدربين ومنظمين. وعما إذا كان الزمالك يستحق الخروج أكد عزمي أن الفريق الأبيض لم يستطع حسم المباراه وتأكيد جدارته بالتأهل، وأنه لا يستحق الصعود للدور التالي، وتساءل من هو المستفيد الأول من إفساد المباراه قبل نهايتها بدقيقه؟ أي في الوقت الذي باتت فرص الزمالك في الصعود ضعيفه للغايه وظهر فريقه عاجزاً عن التهديف وقدم عزمي إعتزاره للشعب التونسي الشقيق الذي إستقبل بعثة الزمالك في مباراة الذهاب أحسن إستقبال.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل