المحتوى الرئيسى

سفير مصر في تونس: ما حدث باستاد القاهرة شيء مؤسف

04/03 17:17

القاهرة - (د ب أ) - أعرب السفير المصري لدى تونس ، أحمد إسماعيل ، عن أسفه لأعمال الفوضى التي شهدتها مباراة الزمالك المصري والأفريقي التونسي السبت في بطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم باستاد القاهرة وقال أن ما حدث شيء مؤسف ومخز.وأكد إسماعيل، لوكالة الأنباء الألمانية، الأحد أن كل الأجواء "كانت مهيأة لتكون المباراة احتفالية، لقاء أشقاء بعد ثورتين عظيمتين في الدولتين..الزمالك استقبل الفريق الأفريقي التونسي الشقيق استقبالا رائعا وكل شيء كان مهيئا، واللقاء كان على المستوى الفني راقيا وكل شيء على ما يرام، وفي أخر دقيقتين حدث ما لا يوجد ما يبرره، ولا أريد أن أقول إن ماحدث شيء مدبر لكن ما حدث ليس له تفسير".وأشار السفير المصري إلى أن مصر تقدمت من خلال رئاسة الوزراء ووزارة الخارجية بالاعتذار للشعب التونسي والحكومة التونسية، فضلا عن اعتذارات على موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك)، ومسيرة إلى مقر السفارة التونسية في القاهرة اليوم الأحد للتعبير عن "اعتذار المصريين لأشقائهم التونسيين".وأعرب عن أمله ألا تؤثر مثل هذه الأحداث على العلاقات بين البلدين، مضيفا أن هناك في تونس يؤكدون أن العلاقات التونسية المصرية أقوى مما حدث وأنهم يقدرون ذلك.                                      وأكد السفير اعتذاره للشعب التونسي الشقيق لما حدث من قلة "ليسوا سوى بلطجية كما قال السيد رئيس الوزراء (المصري عصام شرف)..وكانوا هيطلعوا هيطلعوا (سوف يفعلون ما فعلوه) أيا كانت النتيجة ، فكان واضحا أن لهم غرضا".وأعرب السفير المصري عن امتنانه الشديد وشكره لما تقوم به تونس، حكومة وشعبا وجيشا ومجتمعا مدنيا ، تجاه المصريين القادمين من ليبيا حتى اليوم.واستبعد السفير المصري أن يكون الدافع وراء نزول الجماهير إلى أرض الملعب قبل نحو ثلاث دقائق على نهاية اللقاء هو الاعتراض على حكم المباراة أو النتيجة، معربا عن اعتقاده أن ما حدث "نتيجة عملية مقصودة ومبيتة من جانب أطراف ليس لها علاقة بالكرة" ، مشيرا إلى الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية لاستاد القاهرة وإقدام البعض على تحطيم أبواب ودورات مياه الملعب ، فضلا عن الاعتداء على بعض لاعبي الزمالك، وليس الأفريقي فحسب.وأضاف أن المسئولين في تونس سيعيدون النظر في مسألة استئناف الدوري الممتاز التونسي بعد هذه الأحداث ، قائلا إن الوضع في مصر وتونس متشابه إلى حد بعيد.وكانت بعض جماهير الزمالك نزلت إلى أرض الملعب قبل دقائق على نهاية المباراة وكانت النتيجة وقتها تقدم فريقها بهدفين مقابل هدف واحد للأفريقي، ما يعني خروج الزمالك من البطولة، حال انتهى اللقاء بهذه النتيجة، ما اضطر حكم المباراة إلى إلغائها وسط محاولات من قبل الأمن لإخراج لاعبي الفريقين وطاقم التحكيم من أرض الملعب.اقرأ أيضا:سفارة تونس تقبل الاعتذار المصري عن أحداث الزمالك والأفريقي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل