المحتوى الرئيسى

مقتل اثنين وإصابة عشرات في ثالث يوم من احتجاجات أفغانستان

04/03 21:05

قندهار (أفغانستان) (رويترز) - قال مسؤولون ان شرطيين قُتلا وأُصيب أكثر من 30 شخصا في مدينة قندهار بجنوب أفغانستان يوم الاحد في اليوم الثالث من احتجاجات بأنحاء أفغانستان ضد حرق نسخة من المصحف الشريف على يد قس أمريكي متشدد.وأودت اعمال عنف في مظاهرات سابقة بحياة أكثر من 20 شخصا. ولقي عشرة أشخاص حتفهم وأُصيب أكثر من 80 بجروح في قندهار يوم السبت. وقتل سبعة موظفين أجانب في الامم المتحدة وخمسة محتجين أفغان يوم الجمعة بعد ان اقتحم متظاهرون مكتبا في مدينة مزار الشريف التي تتسم بالهدوء في الغالب.وقال محقق بارز بوزارة الداخلية يوم الاحد ان قتلة موظفي الامم المتحدة على ما يبدو انهم عناصر "عائدة للاندماج" من طالبان وهم المقاتلون الذين ألقوا رسميا السلاح الا أن المتمردين ينكرون اي دور لهم في الهجوم.وقال منير احمد فرهد وهو متحدث باسم والي الاقليم انه تم اعتقال ما يزيد على 30 شخصا من مناطق متباعدة مثل قندهار في الجنوب وهرات في الغرب وبغلان في الوسط.ومع عدم وجود اشارات تذكر على تراجع حدة الغضب أصدر الوالي ايضا امرا بحظر الخطب الدينية التي ربما " تستفز العامة". وبدأت أعمال العنف في مزار الشريف بعد صلاة الجمعة حيث انتقدت بعض الخطب الغرب بشدة.وفي قندهار سار مئات الاشخاص يوم الاحد نحو مكتب آخر للامم المتحدة منددين مرة أخرى بأفعال القس الامريكي تيري جونز الذي أشرف على حرق نسخة من المصحف الشريف أمام نحو 50 شخصا في كنيسة بفلوريدا يوم 20 مارس اذار.وكان الوالي قد وعد بوجود مكثف للشرطة وظهر في البداية أن المسيرة ستنتهي بشكل سلمي حيث كان العديد من المتظاهرين في الصباح قد ابتعدوا قبل ان تندلع أعمال العنف.وخرجت مظاهرات سلمية في كابول ومدينة هرات ومدينة جلال اباد في الشرق واقليم طخار في الشمال.لكن مشاعر الغضب تأججت يوم السبت عندما لوح المحتجون بأعلام طالبان البيضاء ورددوا الهتافات قائلين "الموت لامريكا" واحرقوا اطارات السيارات وحطموا المتاجر وخربوا مدرسة للبنات في المدينة.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل