المحتوى الرئيسى

مقتل محتجين اثنين واصابة العشرات في اشتباكات بجنوب اليمن

04/03 17:20

صنعاء (رويترز) - قتل يمنيان اثنان واصيب عشرات عندما استخدمت الشرطة الرصاص والغازات المسيلة للدموع والهراوات لتفريق مظاهرات ضد الرئيس على عبد الله صالح الذي دعا لانهاء أسابيع من الاحتجاجات.وقال طبيب ان القتيلين كانا ضمن نحو عشرة أشخاص اصيبوا بالرصاص الحي في اعمال عنف في تعز جنوبي العاصمة حيث اصيب كثيرون بالاختناق من الغازات المسيلة للدموع. وقدر الطبيب عدد المصابين باكثر من مئة.وقالت بشرى المقطري النشطة اليمنية "العربات المدرعة والدبابات تطوقنا. على مدى ثلاث ساعات اطلقوا الغاز المسيل للدموع والرصاص (في الهواء) في محاولة لفض الاحتجاج."ودفعت احتجاجات بدأت قبل أسابيع تستلهم الانتفاضتين الشعبيتين في مصر وتونس حكم الرئيس اليمني الى شفا الانهيار ولكن صالح دعا يوم الاحد لانهاء العنف في اشارة الى انه لا يعتزم الاستقالة قريبا.وطالب صالح في لقاء مع مؤيدين زائرين من محافظة تعز ائتلاف المعارضة "بانهاء الازمة على النحو التالي ..انهاء الاعتصامات وقطع الطرقات والاغتيالات وانهاء حالة التمرد في بعض وحدات القوات المسلحة."وقال وسط هتافات من انصاره تطالبه بعدم تقديم المزيد من التنازلات "نحن على استعداد لبحث التداول السلمي للسلطة في اطار الدستور أما لي الاذرع فغير وارد على الاطلاق."كما اعلن حزبه الحاكم انه لم يتسلم خطة انتقالية من احزاب المعارضة تقضي بتسليم صالح السلطة لنائب له مع اتخاذ خطوات من أجل تشكيل حكومة وحدة وطنية واجراء انتخابات جديدة.وتحدثت الولايات المتحدة علنا عن قلقها بشان من سيخلف رجلا تعتبره حليفا في احتواء تنظيم القاعدة في جزيرة العرب الذي يتمركز في اليمن.وصعدت جماعات المعارضة تحركاتها ضد صالح في مدينة عدن وهي معقل حركة انفصاليه للجنوبيين الذين يقولون ان الوحدة مع الشمال ادت لتهميشهم.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل