المحتوى الرئيسى
alaan TV

في الجون

04/03 12:17

 ما حدث بالأمس في لقاء الزمالك مع الافريقي التونسي لا يقره دين ولا عرف.رأينا المئات من الجماهير تندفع إلي أرض الملعب قبل النهاية بدقيقة واحدة. محاولين الاعتداء علي الحكم وقاموا بعملية تخريب لا أحد يقرها.. وكان الزمالك فائزا علي الافريقي بهدفين مقابل هدف وهي نتيجة لا تفيد الزمالك.. ومهما كان مستوي حكم المباراة فان ما حدث لا يمت للأخلاق بصلة. فهذه لعبة اسمها كرة قدم وليست حربا ولابد من ان يعلم الجميع ان الرياضة مكسب وخسارة لكن البعض حولها إلي نوع من الحرب غير المبررة والسؤال هو هل هناك مندسون بين الجماهير؟ان ما حدث في الملعب ماهو إلا نوع من التخريب المتعمد.. ولا أدري لمصلحة من ؟!أيضاً ـ إذا ما تحدثنا عن المباراة لا نجد أي مبرر لهذه الثورة المدبرة في رأيي لأن الفريق التونسي استحق الفوز عن استحقاق وجدارة. أضاع عدة أهداف وأحرز هدفا.. أما الزمالك فقد أضاع الكثير من الفرص المؤكدة بشكل غريب.. والهدف الأخير الذي ألغاه الحكم للزمالك كان فعلا من تسلل واضح كما أن هناك أخطاء في التشكيل وايضا التغيير وأقول. ان العلاقات بين شعبي مصر وتونس خالدة من هنا فاننا حزاني علي ماحدث خصوصا عندما يذهب لاعبان من الاشقاء إلي المستشفي لتلقي العلاج وهي صورة مختلفة تماما عن العلاقات التي تربط الناديين ولا تتناسب والاستقبال الرائع من المسئولين في الزمالك لأشقائهم التوانسة وبهذه النتيجة والاحداث يكون الزمالك قد خرج من المنافسة علي بطولة رابطة الأندية الافريقية. كما خرج الاسماعيلي خروجا حزينا ومؤسفا بعد هزيمته صفر ـ 4 من سوفا باكا الكيني كان ابناء الاسماعيلي في أسوأ حالاتهم خاصة حارس المرمي محمد صبحي الذي كان بعيدا تماما عن مستواه وبهذا لم يعد عندنا في بطولة الكونفدرالية سوي الابطال الكبار ابناء حرس الحدود بعد ان تعادلوا مع ديديبت بطل اثيوبيا بهدف لكل منهما وكان ابناء الحرس قد فازوا في مصر برباعية بدون رد وهذا يدل علي أن الكرة في مصر لم تعد كما كانت لعدة أسباب اولاها سوء ادارتها عن طريق مجلس إدارة الاتحاد ثم الغياب الطويل عن المباريات نتيجة الاحداث الجارية في مصر.***أما الأهلي بطل ابطال افريقيا. فهو صاحب البسمة لجماهير مصر فقد استطاع أن يخرج مهزوما بهدف من سوبر سبورت الجنوب افريقي وكان قد فاز في مباراة الذهاب في مصر بهدفين.. ومما يذكر في هذا المجال.. ان الأهلي لعب بطريقة توازنية وكان الدفاع فيها هو الواضح أكثر من الهجوم وهي الخطة التي أوصلت الفريق إلي دور الـ 16 وهو انجاز يحسب للاعبي القافلة الحمراء مع كل التمنيات ان يواصل الأهلي وحرس الحدود مشواريهما بنجاح والحصول علي البطولتين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل