المحتوى الرئيسى

الشرطة الاسكوتلندية والحكومة البريطانية تبحث التحقيقات مع موسى كوسا

04/03 15:40

يلتقي المحققون مع مسؤولي وزارة الخارجية البريطانية لبحث التحقيق مع المنشق الليبي موسى كوسا الذي تسعى السلطات الاسكوتلندية لاستجوابه حول تفجير لوكيربي عام 1988.وكان وزير الخارجية الليبي، الذي عمل سابقا مديرا لمخابرات الزعيم الليبي معمر القذافي، هرب من ليبيا الى بريطانيا يوم الاربعاء في اطار دعوة الحكومات الغربية مسؤولي القذافي للانشقاق.وتطالب عائلات 270 شخصا قتلوا في حادث انفجار طائرة خطوط بان امريكان فوق اسكوتلندا بضرورة التحقيق مع كوسا في القضية والا يمنح اي حصانة.وقالت الحكومة البريطانية انه لا توجد صفقة مع اي من اركان نظام القذافي مؤكدة ان كل من يتواجد على التراب البريطاني يخضع للقوانين البريطانية.وذكرت وزارة الخارجية في بيان لها ان مسؤوليها سيلتقون المحققين من شرطة اسكوتلندة يوم الاثنين لبحث الوضع.وكان الادعاء الاسكوتلندي طلب التحقيق مع كوسا هذا الاسبوع، ويعد اجتماع الاثنين اول رد فعل من الحكومة البريطانية على هذا الطلب ويهدف الى بحث سبل المساعدة في التحقيقات.وكانت الحكومة الاسكوتلندية تعرضت لانتقادات بعد افراجها عن المدان الوحيد في القضية، عبد الباسط المقرحي، الذي عاد الى بلده ليبيا عام 2009 مع تقدير ان اصابته بالسرطان ستودي بحياته.ويعتقد ان موسى كوسا لعب دورا في الافراج عن المقرحي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل