المحتوى الرئيسى

فنانو مصر ينظمون "وقفة اعتذار" للتوانسة عن شغب جمهور الزمالك

04/03 14:21

أعلن السيناريست مدحت العدل أن الفنانين المصريين سوف ينظمون وقفة اعتذار أمام السفارة التونسية بالقاهرة من أجل تقديم الاعتذار للشعب التونسي عما حدث من أعمال شغب جماهيري خلال مباراة الزمالك والإفريقي التونسي في مسابقة دوري رابطة الأبطال الإفريقي لكرة القدم. وقال العدل –في اتصال هاتفي مع قناة "مودرن سبورت" المصرية مساء السبت 2 إبريل/نيسان-: "إن الفنانين المصريين سوف يقومون بعمل وقفة اعتذار الساعة الخامسة مساء الأحد 3 إبريل/نيسان أمام السفارة التونسية، وذلك من أجل تقديم الاعتذار للشعب التونسي الشقيق، والإعراب عن الحزن الذي يعم مصر مما حدث خلال العرس الكروي بين الشعبين الشقيقين". وأضاف "أجواء المباراة كانت رائعة من البداية وحتى قبل النهائية بدقائق، وكنت أجلس بجوار الفنان التونسي لطفي بوشناق وهنأته بالفوز قبل ما يحدث بدقائق، وقلت له إن الإفريقي يؤدي أفضل والحظ يسانده، وإن المباراة ستنتهي بنتيجة تؤهله للدور الثاني". وأوضح السيناريست المصري أن ما حدث قبل نهاية المباراة كان غير طبيعي على الإطلاق، وأمر مدبر له من البداية وليس عشوائيا، مشيرا إلى أن ما حدث مؤامرة رخيصة من أجل تصدير فكرة معينة بأن ما يحدث نتاج ثورة 25 يناير، وذلك من أجل إجهاضها وإثارة الفوضى وعدم الاستقرار في البلاد. وأوضح العدل أن الشغب الذي حدث لم يكن موضعه كرة قدم، أو خروج الزمالك من مسابقة دوري أبطال إفريقيا على الإطلاق، لافتا إلى أن الزمالك خرج كثيرا من بطولات إفريقيا على استاد القاهرة، كما أنه سبق وأن خسر من أندية تونسية في السابق ولم يحدث ما وقع من شغب. وأشار إلى أن ما حدث هو محاولة من محاولات الثورة المضادة التي يقودها رموز النظام السابق لإجهاض ثورة 25 يناير العظيمة، موضحا أن الهدف منها هو إثارة حالة من الفوضى وعدم الاستقرار في البلاد حتى يجعل المواطنين ناقمين على الثورة ويتمنون عودة نظام الرئيس السابق حسني مبارك. وشدد السيناريست المصري على أن الجماهير التي نزلت استاد القاهرة كانت تهدف إلى إحداث فوضى حيث كانت تكسر كل شيء أمامها، مشددا على ضرورة تطبيق القانون بحزم مع مثل هذه الحالات حتى يكونوا عبرة لبقية الخارجين عن القانون. وحمَّل العدل قوات الأمن مسؤولية ما حدث من شغب واعتداء على الفريق التونسي في استاد القاهرة خلال مباراة الزمالك والإفريقي، خاصة أن تنظيم المباراة من اختصاصه، لافتا إلى أن الأمن إذا لم يكن قادرا على حماية المواطنين والضيوف الأشقاء، فعليه أن يعلن ذلك صراحة ويطالب بتأجيل المباراة أو إقامتها في مكان آخر. وقدم الاعتذار للشعب التونسي الشقيق وكل لاعبي النادي الإفريقي الذين تعرضوا للأذى من جانب قلة مندسة على جماهير الزمالك، مشيرا إلى أن ما حدث لا يمت بأخلاق الرياضة ولا الروح الطيبة التي تجمع الشعبين الشقيقين والتي ظهرت خلال لقاء الذهاب في تونس، أو من قبل جماهير الزمالك الحقيقية منذ بداية المباراة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل