المحتوى الرئيسى

الإعلام التونسي يصف مباراة الزمالك والإفريقي بالـ"فضيحة"

04/03 17:48

شن الإعلام التونسي حملة انتقادات واسعة على جماهير نادي الزمالك إثر ما بدر منه بالأمس قبل نهاية لقاء الفريق الأبيض أمام نادي الإفريقي التونسي بإياب دور الـ32 من بطولة دوري أبطال إفريقيا واصفة إياه بالفضيحة. وكانت جماهير نادي الزمالك قد اقتحمت ملعب المباراة بشكل غير مسبوق في تاريخ الكرة المصرية لتبدأ أحداث شغب واسعة تضمنت الاعتداء على لاعبي الفريقين بالإضافة إلى تكسير أجزاء من استاد القاهرة الدولي. ووصف مذيع قناة "حنبعل" التونسية التوأم حسام وإبراهيم حسن بأنهما وصمة عار في تاريخ الكرة المصرية لتحريضهما جماهير الزمالك على اجتياح ملعب المباراة مثلما فعلت الجماهير التونسية في لقاء الذهاب، بينما وصفت صحيفة "الصباح" ما حدث بأنه "فضيحة". وقالت الصحيفة في عددها اليوم إن مباراة الفريقين التي انطلقت تحت شعار "مباراة الحرية" انتهت بشكل مأساوي وهمجي بعد اجتياح جماهير نادي الزمالك ملعب المباراة قبل نهايتها بثلاث دقائق لتهاجم لاعبي الإفريقي وجماهيره بالإضافة إلى حكم اللقاء الجزائري بشكل عنيف وغير مسبوق، في مشهد مؤسف وغير مشرف لثورة 25 يناير. وخمنت الصحيفة أن قرار الحكم بإلغاء الهدف الثالث لنادي الزمالك بداعي التسلل هو ما أشعل فتيل الأزمة لعدم تقبل جماهير الزمالك هذا القرار مما دعاها لاقتحام الملعب لإفساد المباراة لتنتهي بفضيحة بدلاً من العناق والتصفيق لتكون أفضل هدية للثورتين المصرية والتونسية. وأضافت الصحيفة أن بعض لاعبي الإفريقي تعرضوا لإصابات مختلفة كان أخطرها للاعب أيمن السلطاني والتي استدعت نقله إلى المستشفي. وأوردت الصحيفة اعتذار السيد أحمد إسماعيل السفير المصري بتونس الذي كان نصه:"إنني في حالة صدمة، فهذا لم يكن متوقعاً لان اللقاء كان لقاء محبة وتواصل لانطلاقة جديدة بعد الثورتين المباركتين... لم أصدق أن تلك الأجواء الاحتفالية تحولت إلى جحيم، لا أصدق ما أرى ولأجل ذلك أنا أقدم اعتذاري للشعب التونسي ولجماهير الإفريقي...لقد كنت في اتصال دائم مع القاهرة واتصلت بالسيد جمال العتروس الذي طمأنني بعد أن خرجت بعثة الإفريقي في حماية الجيش...لقد حدث اتصال بين وزيري خارجية البلدين الشقيقين وسيكون هناك اعتذار رسمي على أعلى مستوى وأيضاً من شباب الثورة". واعتبرت صحيفة الصحافة التونسية في مقال تحت عنوان "الإفريقي كسب الرهان رغم اقتحام جماهير الزمالك الميدان" أن إلغاء حكم المباراة للهدف الذي سجله أحمد جعفر بداعي التسلل كان الشرارة التي أدت لاجتياح الجماهير أرض الملعب. وقالت "سجل الزمالك هدفاً مسبوقاً بتسلل واضح أوقف دقات قلوب الجميع ولكن الحكم المساعد كان شجاعاً وألغى الهدف. من هنا أخذت المقابلة منعرجاً آخر فقد هب جمهور الزمالك للزحف على أرضية الميدان وحطم المنشآت وكسرها وحاول الاعتداء على لاعبي الإفريقي وكذلك حكم المباراة وعمت الفوضى بشكل كبير أرجاء الملعب". ونقلت الصحيفة شهادات بعض لاعبي الإفريقي الذين تعرضوا للاعتداء بالضرب على يد مشجعين. ووصفت صحيفة الصريح اليومية في مقال بعنوان "إصابات وجروح في صفوف لاعبي الإفريقي بعد زحف الجماهير على الملعب" ما حدث بأنها "أوضاع غريبة وعجيبة". وأضافت: "الجماهير الغاضبة اعتدت على حكم المباراة ولاعبي الإفريقي بالحجارة والعصي والقضبان الحديدية" موضحة أن العديد من اللاعبين أصيبوا بجروح متفاوتة الخطورة. وأوضحت الصحيفة أن لاعبي الزمالك حموا لاعبي الإفريقي قائلة: "بعض لاعبي الإفريقي على غرار خالد السويسي وكريم العواضي وبلال العيفة والمهاجم ايزيشيل ندوسال كانوا في حماية لاعبي الزمالك الذين أخفوهم في حجرات الملابس كما تصدر أحمد جعفر إلى جماهير الزمالك عندما كانت تحاول ضرب مهدي الرصايصي".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل