المحتوى الرئيسى

> قس حرق المصحف يعتزم قيادة احتجاج ضد الإسلام

04/03 21:16

في تحد سافر لمشاعر المسلمين في العالم أعلن القس الأمريكي المتطرف تيري جونز اعتزامه قيادة احتجاج ضد الإسلام في أمريكا في الوقت الذي تتواصل فيه مظاهرات الغضب إزاء قيامه بحرق نسخة من المصحف.وتوعد جونز الذي اثار مشاعر الغضب لدي المسلمين لقيامه يوم 20 من مارس الماضي بحرق نسخة من المصحف في كنيسة بفلوريدا، أنه سيمضي قدما في احتجاج يوم 22 ابريل الجاري امام اكبر مسجد في الولايات المتحدة في ديربورن بولاية متشيجان.وأكد القس تيري جونز في مقابلة صحفية في الكنيسة التي يقودها في بلدة جينزفيل بولاية فلوريدا ان "هدفنا هو التوعية بالعنصر الراديكالي في الاسلام حسب قوله، ودافع جونز عن حرق القرآن وقال إن رد الفعل في افغانستان "يثبت تماما ما نتحدث عنه.ومن ناحية أخري، لقي شخص مصرعه واصيب19 آخرون علي الأقل في مظاهرات شهدتها مناطق عدة بأفغانستان أمس. واكد شهود العيان ان مئات الاشخاص معظمهم من الشباب خرجوا أمس في احتجاجات غاضبة في شوارع قندهار في منطقة بنجواي" ويهتفون بالموت لأمريكا وكرزاي، وفي جلال آباد شرق كابول قطع مئات الطلبة الطريق المؤدي للعاصمة.وفي واشنطن أدان باراك اوباما الرئيس الأمريكي قيام القس الأمريكي المتطرف بإحراق المصحف معتبرا ان هذا العمل الذي تسبب باندلاع اعمال عنف دامية في افغانستان ينم عن "اقصي درجات عدم التسامح والتعصب الأعمي".وصف أوباما في بيان أصدره البيت الأبيض عمليات القتل التي وقعت في افغانستان بعد قيام جونز بحرق نسخة من القرآن بأنها "مشينة."وأكد ستيفان دي ميستورا المبعوث الخاص لمنظمة الأمم المتحدة في أفغانستان أنه لن يتم إجبار المنظمة علي الخروج من هذا البلد، متعهداً باستمرار الأمم المتحدة في تنفيذ مهامها وأنشطتها بأفغانستان خلال هذه الفترة التي وصفها ب"الحساسة والحاسمة".في ذات السياق ذكر دي ميستورا ان مدير مكتب الامم المتحدة في مزار الشريف نجا من الهجوم ، بعدما ادعي انه مسلم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل