المحتوى الرئيسى

اجتماع طارئ لمجلس التعاون لمواجهة "التدخل الإيرانى"

04/03 21:18

وصل وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجى مساء الأحد إلى الرياض لعقد اجتماع طارئ خصص لمواجهة "التدخل الإيرانى"، وذلك فى ظل احتدام التوتر مع الجار الشيعى على خلفية الأحداث فى البحرين وإعلان الكويت عن اكتشاف شبكة تجسس إيرانية. وأعلنت وكالة الأنباء السعودية إن وزراء خارجية الكويت والبحرين والإمارات وقطر وعمان وصلوا إلى الرياض للمشاركة فى هذا الاجتماع. وعبر مجلس الشورى السعودى فى أعقاب اجتماع عقده الأحد عن "استنكاره لهذه الافتراءات (الإيرانية) التى تتنافى مع المبادئ الإسلامية والأعراف والقوانين الدولية ومبادئ حسن الجوار". ورأى البيان أن "هذه المقولات الصادرة من لجنة الأمن القومى الإيرانى تؤجج نار الطائفية المقيتة التى يجب أن يترفع عنها كل عاقل يضع مصالح الأمة العليا فوق كل الاعتبارات". من جانبها أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية الأحد إن التوتر القائم حاليا بين إيران ودول الخليج العربية هو "نتيجة مؤامرة غربية وصهيونية" طالبة من "شعوب المنطقة جعل الوحدة الإسلامية أولويتها". وأضافت الوزارة فى بيان "ننصح حكومات المنطقة بالاستماع لمطالب شعوبها لمنع هذه المؤامرات". وعشية الاجتماع، دان الأمين العام الجديد للمجلس عبد اللطيف الزيانى فى بيان نشر على موقع المجلس "بشدة استمرار التدخل الإيرانى فى الشؤون الداخلية لدول مجلس التعاون بما يهدد الأمن والاستقرار فى المنطقة". واستنكر الزيانى "الاتهامات الباطلة وغير المبررة التى تضمنها البيان غير المسئول الصادر عن لجنة الأمن القومى والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الإيرانى" التى طالبت بانسحاب القوات السعودية من البحرين واتهمت الرياض بـ"اللعب بالنار" فى الخليج. وقال الزيانى إن "المطالبة بسحب قوات درع الجزيرة من مملكة البحرين مرفوضة وتعد تدخلا فى الشأن الداخلى لمملكة البحرين". وأشار إلى ما أعلنت عنه الكويت حول شبكة التجسس الإيرانية، وقال إنها "إحدى حلقات التدخلات المرفوضة" من قبل إيران.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل