المحتوى الرئيسى

العين والحسد بقلم:صالح صلاح شبانة

04/02 22:37

العين والحسد صورة تراثية من حياة القرية بقلم: الداعي بالخير صالح صلاح شبانة Shabanah2007@yahoo.com العين والحسد مترادفان متشابهان ، يكاد أحدهما يختلط بالآخر ، مع أن لكل منهما معنى مستقل ومذهب خاص ..!! فالإصابة بالعين تحدث عن طريق (رشق القلب) ، أي عن طريق الإعجاب والمحبة دون قصد الأذى ، وممكن أن يصيب الأبوان طفلهما بالعين ، فيقع مريضا ، دون قصد منهما لإيذاءه ، وهنا يجب البحث عن العلاج وهو بواسطة (طش الرصاصة) ، حيث تذاب رصاصة بوعاء وتلقى بالماء الموجود بإناء ما ، فتصدر صوت (طشيش) ، (طششششش) ، وهنا الرصاصة تتشكل حسب صورة العائن (كما الإعتقاد) ، فيسرق ، إن كان غريبا ، أو يؤخذ شيء من أثره ويحرق قرب المعيون فيشفى بإذن الله تعالى ، أو يقوم الشيخ أو من ينوب عنه بقراءة الرقية عليه ، وسنورد حكايتها كا ملة ان شاء الله في نهاية الحديث ...!!! أما الحسد فهو التسبب بالإيذاء مع سبق الإصرار والترصد ، لأن الحاسد لا يرضيه الا زوال النعمة عن المحسود ...!!! والحسد من أحقر وأسفل وأدنى وأوطى الصفات البشرية ، ولا يملأ عين الحاسد الا التراب ، ولن يكف شره عن العباد الا الموت ..!! وللحسد في المأثور الشعبي أمثال وحكايات كثيرة ، ولعل أبرزها المثل القائل : (الرازق رب ةالحاسد كلب) ، لأن الحاسد يعترض على الله سبحانه وتعالى أن رزق فلان ولم يرزقه ، ولو خير كالغيور أن يكون له كما أعطاه الله أم أن تزول النعمة عن المحسود ، لتمنى أن تزول النعمة عن المحسود ، حتى ولو حُرم هو منها ...!!! ويقال أن أحدهم كان ينال رزقه وكل مكونات حياته من أحد الناس ، ولكنه دعا الله أن يأخذ مال ذلك الرجل ويجعله أفقر وأكثر حاجة منه ، ولو كان هو أول المحرومين من ذلك الدعاء الخبيث ، حتى أن ابليس صرخ صرخة عظيمة وجمع جمده من الشياطين وسألهم باستنكار : هل هناك من هو أشر مني ؟؟ فقالوا : أبدا ، فأنت أشر خلق الله ..!! فقال لهم : اذهبوا وانظروا فلان فإنه أشر مني ..!!! ونلجأ بالعادة الى الله ليقينا منه ، ونتلوا المعوذتين (قل أعوذ برب الناس ) ، و(كل أعوذ برب الفلق) لينجينا الله من شرورهم ..!! ولكن كان للناس مذهب آخر ، للعين والحسد برقية متداولة شعبيا ولها طريقتها الخاصة ، وهي كالتالي : ______________ الرقيه الشعبيه لوحات صورة تراثية من وجدان و وحي القرية وإنسانها بقلم وذاكرة : الداعي بالخير صالح صلاح شبانة من أدوات الرقية الشعبية وضرورياتها خرزة زرقاء لرد العين ، وقطعة قماش ممن يعتقد أنه أصاب بالعين ، وهذه بالعادة لا نتحقق منها الا بعد (طشة الرصاصة) ، وتقوم العملية على احضار أربع كرات من الرصاص ، بحجم الجلول أو البنانير الذي يلعب بها الأطفال ، سيما أنهم كانوا يلعبون بكرات الرصاص في نفس الهدف ، وتوضع بمقلى وتذاب على النار ، ثم تفرغ في وعاء ماء بارد ، فيسمع لها طشيشا ، وتجمد على الفور ، وقد أخذت شكل معين ، ويدققون النظر ريثما يعرفون من هو الشبيه ، فيسرقون قطعة قماش من أثره لحرقها وتبخير المعيون أو المحسود على دخانها ، وهذا مع الرقية وحرق البخور والشعير المقروء عليه سيرة المولد الشريف ، عمليات تكمل بعضها البعض ، مع عدم القفز على الملح والزيت المقروء عليه المولد...!!!! وبعد حرق الطحين وشعير المولد والبخور وتبخير الطفل ووضع قطعة الشَبّه في النار لأحراقها يبدأ الراقي ، أو الراقية ، وهي في الأغلب راقية مختصة قلما تحل أي امرأة مكانها ، طليقة اللسان ، سريعة الكلام ، لا تتلكأ ، ومن ثم تقرأ: (أولها بسم الله ، وثانيها بسم الله وثالثها ورابعها بسم الله ، وخامسها وسادسها ...حتى عاشرها بسم الله ، وألف صلاه وسلام العين العينيه ، الخايبه المدهيه ، لاقاها السيد سليمان في البريه ، كاشّه عن انيابها ، مقدده ثيابها ،قاللها: وين رايحه ؟؟ قالتلو: للأطفال في منامها ..!! ،قاللها تخسأي وتخسأين ، وخزاك الله ياعين..!!! وقاللها وين رايحه ..؟؟ قالتلو: للعرايس في مجلاها ، وللصبايا في الزوايا ....، للشب الشبوب ، والولد المولود..!!! للغنم في مرعاها ، وللأموال في مخباها ، وللغلال في مبناها...!!! قاللها تخسأي وتخسأين يا لعينه يا عين ...تخسأي وتخسأين يا لعينه يا عين ... تخسأي وتخسأين يا لعينه يا عين ...!!! لرُّصك برصاص ، وارميك بالبحر الغطاس ... يا عييييييين ما إلك منجى ولا خلاص ... ما إلك منجى ولا خلاااااااااااااااااااص..!! طبيخنا عدس ، ومحمد جلس ، سايق الله عليك يا عين تطلعي من سيف إبن مها وصالح صلاح ، مثل ما تطلع الشعره من العجين من غير حس ولا حَلَسْ ، تمصعي يا عين مثل ما مصعت المهره من بطن الفرس ، تسحلي من العظم عَ اللحم عَ الشعر عَ الهوا...!!! روحي يا شريره برّه ، واتعلقي بذان الجرّه..!!! روح يا شر عَ الغور ، واتعلق بذنب الثور...!!! اللهم صلي على سيدنا محمد الف مرّه وكرّه ، تيرضى سيدنا محمد ، اللهم صلي على سيدنا محمد الف مرّه وكرّه ، تيرضى سيدنا محمد ، اللهم صلي على سيدنا محمد الف مرّه وكرّه ، تيرضى سيدنا محمد ...!!!! النبي أرقى ، والنبي استرقى ، من كل عين زرقا ، وسن فرقا...!!!! النبي أرقى ناقته ، من عينه وعين رفاقته ، اللهم صلي على سيدنا محمد الهادي الخاتم المداوي ، الشفيع البديع...!!! وعندما تنتهي من تلاوة الرقية الشعبية على المعيون ، وقد بخرّته ، تبخ ماء على النار وقطعة الشبه التي كانت تحترق ، وتجعل الصبي المعيون يدوسها بقدمه ، وتخط له داترة من رمادها على جبينه ، وتنتهي مهمتها بسلام...!!!! kttp://www4.0zz0.com/2010/03/27/12/668939012.jpg الداعي بالخير صالح صلاح شبانة http://turath.mo5ayam.com/vb/index.php منتديات سنجل الباسلة الموقع الشخصي للكاتب والباحث صالح صلاح شبانة هذا الرابط لموقع شخصي وخاص ، وهو محاكاة للتراث الشعبي حسب وجهة نظر الكاتب ، وقد يطلق عليه التأريخ الأبداعي ، وهو يختص بتراث القرية الفلسطينية من وجهة نظر أهل سنجل ، أرجو وأتمنى منكم عدم حذف الرابط بذريعة قوانين المنتدى ، وأرجو من القوانين القفز عن هذا الرابط لما فيه من تواصل بين أبناء الشعب الفلسطيني المهَجّرين ، ولكم التحية .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل