المحتوى الرئيسى

انتخاب أول امرأة أمينة عامة لفصيل فلسطيني

04/02 21:56

غزة - دنيا الوطن انتخبت اللجنة المركزية للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني" فدا"، اليوم، القيادية النسائية، زهيرة كمال ، امينا عاما للحزب، خلال الاجتماع الذي عقد في رام الله وغزة، حصلت حصلت كمال على اعلى الاصوات. كما جرت انتخابات للمكتب السياسي للحزب بمشاركة اعضاء اللجنة المركزية في الضفة وغزة، بعد ان قررت رئاسة المؤتمر توسيع عضوية المكتب السياسي ليصبح 21 عضوا موزعة على الضفة وغزة والفروع الخارجية. وجاء انتخاب زهيرة كمال لهذا المنصب لتكون اول امراة فلسطينية تتولى هذا المنصب الرفيع على مستوى الاحزاب والفصائل الفلسطينية. من جانب اخر جرى انتخاب ثلاثة نواب للامين وهم صالح رافت، وسهام البرغوثي وخالد الخطيب، في حين جرى انتخاب ممثلين عن الشباب والنساء في المكتب السياسي واللجنة المركزية في اعقاب قرار المؤتمر العام للحزب باعتماد نسبة تمثيل المرأة بـ40 % و50% لفئة الشباب. وتعتبر زهيرة كمال من القيادات النسائية المعروفة في الاراضي الفلسطينية وهي تعيش في مدينة القدس المحتلة وكانت شغلت العديد من المناصب السياسية والرسمية بما في ذلك منصب وزير شؤون المراة في الحكومة الفلسطينية كما انهت سنوات طويلة في خدمة المجتمع وخاصة النساء . أول أمينة عامة لحزب: لم تتزوج وتسعى لوحدة اليسار من هي زهيرة كمال؟. فلسطينية مقدسية من مواليد عام 1945، ناشطة سياسية ونسوية، مؤسسة لعدد من المؤسسات النسوية وأول وزيرة للمرأة في فلسطين، عضو في حركة القوميين العرب، الجبهة الديمقراطية وحزب فدا، تولت القيادة المركزية للجبهة الديمقراطية وحاليا مديرة مركز المرأة الفلسطينية للأبحاث والتوثيق. درست الفيزياء والكيمياء، وعلّمت في معهد تدريب المعلمات لمدة 20 عاما، خريجة القاهرة بجامعة عين شمس بالإضافة إلى حملها عدة دبلومات في التعليم من بريطانيا والأردن. لماذا لم تتزوج؟ عزت زهيرة كمال سبب عدم زواجها إلى أنها الأكبر في اخوتها وأخواتها، حيث توفي والدها بعد سنة فقط من تخرجها من الجامعة، ولذلك آخذت على عاتقها بما أنها "البكر" ان تقوم بإكمال تعليم إخوانها، حيث تخرج الجميع الآن واستطاعت ان تكمل المهمة. كيف تم انتخابها؟ وما هو حزب فدا؟ حزب فدا حسب تعريف أمينته هو حزب سياسي، اشتراكي، علماني، تقدمي، حيث أضافت كمال الى ان اليوم شهد اجتماعا للجنة المركزية لـ"فدا" في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة، حيث تضم مركزية الحزب (77) عضوا من الضفة والقطاع والشتات بما في ذلك أوروبا وأمريكا اللاتينية بالإضافة الى أعضاء أسرى عدد (2)، علما ان الأعضاء في خارج الوطن لم يشاركوا اليوم في انتخابات الأمانة العامة، وعزت كمال الأسباب الى انه من الصعب التواصل في هذا اليوم مع الجميع لكنها المحت الى ان هناك مندوبين سياسيين لكل الأعضاء في الخارج تم تكليفهم رسميا بالتصويت بالإنابة. وتمثل اللجنة المركزية للحزب في مجملها (35%) من النساء، (40%) من الشباب والبقية هم من العمال والمهنيين حيث حققوا نسبا جيدة حتى الآن. حيث تم انتخاب كمال لتبوأ منصب الأمين العام للحزب اليوم، فيما ترشح (1) فقط الى جانبها وهو صالح ابو لبن ماذا بعد الانتخابات؟. أوضحت زهيرة كمال خلال حديثها بأن المرحلة القادمة بالنسبة إليها ستكون صعبة للغاية، وتحتاج الى جهد ضخم وتعاون من كافة الرفاق والرفيقات في الحزب. وأضافت الى انه سيتم تشكيل دورة أعمال جديدة للجان العمل في الحزب بما يضمن تطبيق الخطة الإستراتيجية وتنفيذ برنامج الحزب السياسي والفكري. وختمت كمال حديثها بأن "فدا" لا يزال يعمل ويرحب بالتعاون مع أي من الجهات اليسارية، "لأن وحدة اليسار تخلق بديلا سياسيا على الساحة الفلسطينية".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل