المحتوى الرئيسى

حق ربناالسيدة الأولي‮.. ‬والحجاب

04/02 21:45

كانت السيدة سوزان مبارك مبتسمة سعيدة عندما هبطت من الطائرة وهي تصافح السفير المصري ومستشاري السفارة وزوجاتهم الذين أسطفوا في استقبالها بأحد العواصم الاوروبية‮.. ‬بطريقة مسرحية كانت تقف وتتبادل كلمات ودوده مع رجال وسيدات يبدو وكأنها تعرفهم شخصيا‮.. ‬نظرت الي بقية المستقبلين بطرف عينها وتقلصت ابتسامتها بعض الشيء‮.‬‮ ‬وتمت المصافحة بسرعة حتي أتت المستشار العسكري وصافحته ثم انتقلت الي زوجته الواقفة الي جواره ترتدي خمارا محتشما فوق رداء فضفاض،‮ ‬ضيقت السيدة الاولي عينيها ووجهت كلماتها موبخة زوجة المستشار‮: ‬ايه اللي انت لابساه ده‮!!.. ‬وبالطبع مادت الارض تحت قدمي المرأة ولم تسعفها الكلمات لترد‮.. ‬ولم ترحم السيدة الاولي ضعفها وواصلت‮: ‬اللبس ده تلبسيه في الكفر عندكم‮. ‬لكن هنا أنت سفيرة لمصر ولكل المصريات وواجبك تكوني علي مظهر مشرف للبلد‮!.. ‬وبدون سلام تحركت خطوة لتواصل السلام علي كل الباقين‮. ‬وتركت المرأة المسكينة في ذهولها لا تعرف ماذا تفعل حتي اكرمها الله فأجهشت بالبكاء بينما السيدة الاولي من بعيد تلوح بيدها لمودعيها وهي تستقل السيارة لمقر إقامتها وقبل ان تصل كانت تعليماتها قد صدرت بالمحمول الي السفير‮.. ‬الست دي وجوزها يسافروا علي مصر النهاردة‮!.. ‬النهاردة‮.. ‬يا ليلة سودا طيب اعطوها مهلة اسبوع لحزم أمتعتها لتوديع أحبائها،‮ ‬لشراء اغراضها‮.. ‬لكن السفير الذي كان في‮ ‬غاية التأثر قال يا جماعة الحكم قاسي جدا انا عارف ولكنها التعليمات‮! ‬ثم خاطب المستشار قائلا‮: ‬اذهبا الان علي اول طائرة وسنؤمن لكما مقعدين فيها ثم لتعد انت بعد كام يوم لترتيب شحن امتعتك‮! ‬وسافرا‮. ‬لم تبت المرأة ذات الخمار ليلتها في العاصمة الاوروبية‮. ‬جنايتها أنها ارتدت الخمار فلم تعد صالحة لتمثيل المرأة المصرية‮!.. ‬ولكن اذا كان نصف النساء المصريات محجبات فهل‮ ‬يضير مصر ان تكون زوجة أحد ممثليها محجبة‮. ‬ثم ما هو زي المرأة المصرية اصلا‮. ‬هل هو الزي الاوروبي الذي ترتديه السيدة الاولي ام زي الفلاحة الذي تستخدمه اكثر من نصف نساء مصر وهل يجب ان ننص علي مثل ذلك في الدستور‮  ‬فنقول مثلا ان لكل انسان الحرية ان يرتدي ما يشاء دون اضرار بالذوق العام‮!.. ‬وخرج كانت السيدة الاولي تضيق ذرعا بالحجاب‮. ‬وبالمحجبات تتأفف‮  ‬من مشهدهن حتي زوجة ابنها التي تحجبت تأثرا بدعوات الداعية المعروف عمرو خالد‮. ‬فكان الضغط علي الاثنين حتي تركت هي الحجاب وترك هو البلاد كلها‮.. ‬وكذلك بقي التليفزيون المصري دون مذيعة محجبة ولو تجاسرت احداهن وهداها الله فاصرت علي ارتدائه‮.. ‬فجزاؤها الابعاد من امام الشاشة وكأن ظهورها سيضايق المشاهدين رغم اننا لن نتضايق ابدا من مذيعة مثقفة واعية اختارت الظهور بالحجاب الي جوار اخري لم تختاره‮.‬تري ماذا يحدث لمصر لو ظهرت علي الشاشة من بين ال‮ ‬50‮ ‬مذيعة‮ ‬10‮ ‬محجبات وماذا يحدث لو كانت زوجة الرئيس القادم محجبة؟ هل ستخرب البلد‮.. ‬هل تشن امريكا علينا الحرب؟والله ولا حاجة‮.. ‬بل سنزداد احتراما‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل