المحتوى الرئيسى

بسم اللهجهاز للتصريحات أمْ‮ ‬للمحاسبات؟‮!‬

04/02 21:45

كنت أتوقع من المستشار الملط رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات ان يقبل الرأي والرأي الآخر‮.. ‬ليس القبول فقط‮.. ‬بل والدفاع عن رأي الآخرين‮.. ‬فهو قاض‮ -‬وكما يقول شغل المنصب لمدة ‮٣٤ ‬سنة‮- ‬وليس من سمات القاضي ان يضيق صدره باختلاف رأي مواطن سواء كان محررا صحفيا بالأخبار أو أستاذا بالجامعة‮«.. ‬لكن خرج إلي شاشته المفضلة‮.. ‬شاشة‮ »‬لبني عسل‮« ‬وألقي بيانا مع المذيع شريف‮.‬ولا أعرف هل كان يقصد بالفعل المذيع المحترم شريف‮.. ‬أم المحترمة لبني‮.. ‬المهم خرج يهاجمني ويهاجم استاذا جامعيا فاضلا اختلف معه في الرأي‮.. ‬ومع انه يعرف شخصيتي وأنا‮ »‬متربي ومؤدب‮« ‬ولا يمكن ان أرد علي مهاتراته بمثلها‮.. ‬انما أحكي لكم كل ما بيني وبين هذا الرجل الذي خرج من رأس مجلس الدولة إلي رأس جهاز المحاسبات في نهاية عام ‮٩٩٩١.. ‬وذلك باختيار الرئيس المخلوع حسني مبارك نفسه،‮ ‬كما قال لي وقتها والملط‮ ‬يحب الإعلام‮.. ‬لدرجة الجنون‮.. ‬ولا أعرف سببا لذلك‮.. ‬وقد تعود ان يعد المادة الصحفية ويمليها علي الصحفيين‮.. ‬ويتبعها برجاء عدم تغيير العبارات والألفاظ‮.. ‬وقد كانت محبوكة اللفظ والعبارة‮.. ‬وبدأت تصريحاته التي وعيت عليها في بداية التسعينيات عندما كان رئيسا لنادي مستشاري مجلس الدولة‮.. ‬كان يتصل بي ويملي بيانا عن اقامة معرض للملابس والملايات والبطاطين أقامه النادي لأعضائه ويقول من بين ما يقول‮ »‬المعرض يضم ملايات‮ ‬غزل المحلة نمرة واحد بوبلين‮«!.. ‬أو‮ »‬البطاطين الفاخرة ماركة‮.....«! ‬أو‮ »‬أحذية درجة أولي‮.. ‬جلد ممتاز‮....« ‬كنا‮ - ‬جميع الصحفيين في مختلف الصحف نأخذ المادة الصحفية ونعيد كتابتها وننشرها خدمة للمستشارين‮. ‬ثم تطور المستشار الملط‮.. ‬وأصبح رئيسا لمجلس الدولة ورئيسا للمحكمة الإدارية العليا‮.‬ولم تستغرق مدة رئاسته سوي أشهر معدودة أو عام قضائي واحد‮.. ‬وظل علي اتصاله المعهود برجال الإعلام‮.. ‬وكنت قد أعددت الزميل صالح الصالحي ليتولي مجلس الدولة بعد ترقيتي رئيسا للقسم القضائي عام‮ ‬1989‭.‬‮. ‬وأصبح مسئولا عن تغطية شئون المجلس‮.. ‬لكن د.الملط استمر علي اتصاله بي‮.. ‬وسمحت علاقتي به لان أتجرأ وأتحدث معه في حكم خاص بسن القيادات الصحفية‮.. ‬فالحكم الذي أصدره يعطي لمجلس الشوري الحق في السكوت عمن لا يريد تغييره من القيادات الصحفية دون ان يسأله أحد‮.. ‬بينما القانون الصادر من مجلس الشوري ‮٦٩ ‬لسنة ‮٦٩٩١ ‬ينص علي ان السن لا تزيد علي ‮٥٦ ‬سنة في المنصب‮. ‬وهذا ما حكمت به المحكمة بعد ذلك بشأن الاستاذ مرسي عطا الله رئيس مجلس إدارة الأهرام‮.. ‬بينما لم يعترف الملط به عندما تصدي لقضية الاستاذ إبراهيم نافع في الأهرام أيضا‮!!‬المهم كان الملط موعودا برئاسة جهاز المحاسبات‮.. ‬ولهذا رفض العودة للامارات التي سبق وان خدم فيها كمستشار للأمير مدة تزيد علي ‮٢١ ‬سنة متواصلة مرة‮.. ‬ثم سنة أو سنتين في مرة أخري‮.‬وفضل الجهاز المركزي للمحاسبات‮ -‬وكما يقول‮- ‬أصدر العديد من التقارير الخطيرة والتي كان مصيرها الادراج ثم مقالب الزبالة‮.. ‬كان يرسل‮ -‬كما يقول أيضا‮- ‬للرئيس السابق حسني مبارك التقارير ولا يهتم‮.. ‬وكان يرسل لرئيس مجلس الشعب ولا يهتم،‮ ‬حتي ان أعضاء الجهاز عقدوا مؤتمرا صحفيا بمقر نقابة الصحفيين بعد ثورة شباب ‮٥٢ ‬يناير انتقدوا تجاهل تقارير الجهاز‮.. »‬وطالبوا باعفاء رئيس الجهاز‮ »‬الملط‮« ‬المتمسك بالمنصب دون مبرر‮.. ‬وطالبوا بتشكيل لجنة تقصي حقائق لبحث أسباب فشل جهاز المحاسبات في مواجهة الفساد‮.. ‬بما ساعد علي نهب ثروة مصر‮.. ‬وهروب المفسدين‮.. ‬وطالبوا أيضا بأن يكون رئيس الجهاز من أبنائه الذين تربوا بين جنباته‮.. ‬وليس من الذين يأتون بالباراشوت من أي مكان‮!.. ‬وطالبوا رئيس الجهاز بابلاغ‮ ‬جهات التحقيق مباشرة بالتقارير‮.. ‬وكتبوا خطابا بذلك للمشير حسين طنطاوي بصفته رئيس المجلس الأعلي للقوات المسلحة المسئول عن إدارة البلاد حاليا‮. ‬كما أصدروا بيانا آخر طالبوا فيه بأن يكون جهاز المحاسبات هيئة قضائية رقابية مستقلة‮.. ‬وليس جهاز تصريحات‮.‬وقالوا في بيانهم‮: ‬نطالب المستشار الملط بمراجعة النفس والبحث عن الأسباب التي أدت إلي انتشار الفساد في فترة توليه رئاسة الجهاز بشكل‮ ‬غير مسبوق حتي فاق ما كان موجودا في عهد الملك الذي كان يقال انه فاسد،‮ ‬الا انه لم يخبرنا كيف تمكن العشرات من الاستيلاء علي المال العام حتي بلغ‮ ‬ما استولي عليه بعضهم ما يقارب موازنة الدولة في عام،‮ ‬وبدلا من ان يعترف بالتقصير ويخرج الابحاث والتقارير العديدة التي حددت أوجه القصور وسبل ايقاف مسلسل النهب المنظم للمال العام وبيع ثروات الأمة بثمن بخس،‮ ‬لم يبين للناس لماذا لم يبلغ‮ ‬النيابة العامة في حالات الفساد التي يدعي انه أبلغ‮ ‬بها رئيس الدولة،‮ ‬ونذكره بأن القانون يطالب المواطنين بإبلاغ‮ ‬النيابة عن اية حالة اعتداء علي المال العام،‮ ‬أم ان رئيس الجهاز ليس مواطنا كما ركب الموجة مثل باقي رجال الحزب الوطني والصحف‮ »‬القومية‮« ‬وخرج علينا في جميع وسائل الاعلام بتصريحات عفا عليها الزمن وبعناوين براقة‮.‬ويقول البيان‮ »‬لكن ما لم يقله سيادته كيف أصبح الفساد في عهده إلي هذا الحد،‮ ‬وكم تقريرا منع إصداره،‮ ‬وكم ملفا لم يسمح بفتحه نظرا‮ »‬لحساسيته السياسية‮«.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل