المحتوى الرئيسى

> مطالبات بإقالة «القصبي» من رئاسة الطرق الصوفية لانتمائه لـ «الوطني»

04/02 21:20

تسعي الطريقة الشهاوية وهي إحدي الطرق الصوفية إلي عقد مؤتمر لتقريب وجهات النظر بين الطرق الصوفية والسلفية والإخوان. وصرح محمد الشهاوي شيخ الطريقة الشهاوية ورئيس منظمة المركز الصوفي العالمي إلي أنه تحدث مع رموز من حركة الإخوان المسلمين لعقد مؤتمر للمصالحة بين التيارات الثلاثة ووجد منهم ترحيبا لهذه الفكرة ويسعي الآن إلي التحدث مع رموز التيار السلفي مثل الشيخ محمد حسان لوصفه له بالاعتدال لتحديد موعد للمؤتمر في أقرب فرصة معللا ذلك برغبته في إخماد الثورة والتهم الموجهة للثلاثة تيارات والوصول الي اتفاق يضمن علي الاقل عدم مهاجمة أي من التيارات الثلاثة للآخر ولا لرموزهم، لأن المنهج واحد وهو السنة والقرآن وإنما الاختلاف في طريقة التنفيذ أو التطبيق، وهو الأمر الذي يستدعي مناقشة أمور جوهرية في الاعتقادات الخاصة مثلا باقتناع وتأكيد السلفية علي ارتداء المرأة للنقاب واقتناع الصوفية بأن الدين أعطي رخصة بإظهار الوجة والكفين، فطالما لا يوجد ما يخالف الشريعة فنأخذ باليسير منها. وأكد أهمية مناقشة موضوع إقامة الموالد وزيارة الأضرحة ومنع الاعتداء عليها كما حدث في الاسكندرية الذي يعتبر به السلفيون من المحرمات، مع اعترافه ببعض الأخطاء التي يرتكبها الصوفية ومشايخ الطرق خاصة عدم التوعية من جانب مشايخ الطرق الصوفية ولكنه أعطي لهم العذر لعدم توافر الإمكانيات التي تتيح لهم ذلك. كما قام بالتحدث مع «10دول» إسلامية للتعريف بالفكر الصوفي ووجد منهم ترحيباً خاصة من جانب الولايات المتحدة الأمريكية، الأمر الذي أدي به الي رفع مذكرة الي المجلس الأعلي للقوات المسلحة للمطالبة باحتياجات الطرق الصوفية وتلبيتها ومن بينها إقالة عبدالهادي القصبي شيخ مشايخ الطرق الصوفية من منصبه باعتباره رمزاً من رموز الحزب الوطني والذي أتاح للأثرياء من خلاله شراء الأصوات الانتخابية الأمر الذي يعتبره زمزاً من رموز الفساد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل