المحتوى الرئيسى

تصاعد المطالب بملاحقة مبارك وأعوانه

04/02 19:18

كتب- حمدي عبد العال: شنَّت ندوة "رؤى الحركات الشبابية في المرحلة الانتقالية" والتي نظَّمها مركز الشرق للدراسات الإقليمية، ظهر اليوم، هجومًا حادًّا على التباطؤ غير المبرَّر في ملاحقة مبارك وأعوانه، مؤكدين أن تفكيك أعمدة النظام البائد والإجهاز على المؤسسات ومجموعات المصالح المرتبطة به ومحاكمة المنتفعين من ورائها، بمثابة بداية نجاح الثورة، ومقاومة محاولات إجهاضها من قِبَل فلول نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك.   وقال د. محمد عفان، مدرس مساعد بطب عين شمس وناشط سياسي: إن مصر تحتاج من أجل عبور تلك المرحلة إلى إسقاط جميع أعمدة النظام، خاصةً اللصوص الذين كانوا ينهبون ثروات مصر تحت مسمى رجال الأعمال، فضلاً عن ملاحقة رموز اللوبي الإعلامي منافقي النظام وأبواقه.   وأضاف أن مصر تحتاج إلى توطين مجموعة القيم التي اكتسبها الشعب المصري أثناء الثورة، وهي الثقة والتضامن والعمل الجماعي والوعي؛ حتى نتمكن من الحفاظ على الثورة، بالإضافة إلى الوصول إلى حالة توافق وطني بين كلِّ التيارات حول أجندة سياسية موحدة.   وشدَّد محمد واكد، باحث اجتماعي وأحد النشطاء، على ضرورة عدم القعود عن تحقيق بقية مطالب وأهداف الثورة المصرية المباركة؛ حتى يتمَّ الانتقال الآمن بمصر في المرحلة الانتقالية، مؤكدًا أن اختزال الثورة في أنها شبابية من أساليب الثورة المضادَّة، ولا بدَّ من تضافر كلِّ الجهود لتخطِّي المرحلة الانتقالية الحالية والوصول بمصر إلى برِّ الأمان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل