المحتوى الرئيسى

فرحة هستيرية: اللاعبون يطوفون الملعب .. والأغانى تنطلق فى الاستاد .. والمدرب الكينى يخلع ملابسه

04/02 17:49

متابعة .. سيد حسن : فرحة هستيرية وهو اقل ما يمكن ان يقال على ما حدث فى ملعب مباراة اليوم والتى جمعت الاسماعيلى و فريق سوفاباكا الكينى بمجرد اطلاق حكم اللقاء صافرتة معلنا نهاية اللقاء بفوز فريقهم باربعة اهداف دون مقابل فى لقاء يشبة الحلم للجماهير الكينية. حيث انطلقت الاغانى فى المدرجات و ظل لاعبى الفريق الكينى يرقصون داخل الملعب و يطوفون الملعب لرد تحية الجماهير و برفقتهم لاكونا المدير الفنى للفريق الكينى الذى خلع قميصة من الفرح و ظل يلوح به للجماهير. ولا تزال الجماهير متواجدة بعد انتهاء المباراة بحوالى نصف ساعة تقريبا فى المدرجات ترقص و تغنى و تهتف باسم ناديها معلنه عن فرحتها بهذا الفوز التاريخى لهم على احد اكبر واعرق الفرق المصرية.إطبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل