المحتوى الرئيسى

مطلوب محافظ للسويس المرافق في حالة انهيار.. وشخصيات عامة ترفض المنصب

04/02 13:21

مازالت السويس تفتقد وجود محافظ لها بعد اختفاء اللواء محمد سيف الدين جلال عن المحافظة بعد أن فضل الهروب من مواجهة المواطنين في 25 يناير والذين طالبوا بمحاكمته وقاموا بالبحث عنه في كافة الاستراحات والمكاتب.بعد مرور أكثر من شهرين علي الثورة لم يتم تعيين محافظ حتي الآن لإزالة ما أفسدته السنوات الماضية علي أرض الغريب ونقل القيادات غير المرغوب فيها وإحالة الكثير من المخالفات إلي النائب العام للتحقيق فيها.الغريب ما كشفه مصدر ل "المساء" عن أن التأخير في تعيين محافظ للسويس جاء بسبب رفض عدد كبير من الشخصيات العمل بالمحافظة بسبب حالة التردي الواضح في جميع المرافق والخدمات بما يصعب تنفيذها بين يوم وليلة.أما المواطن السويسي فيؤكد دائماً أنه سوف يساند أي محافظ جديد طالما سيرعي حقوق البسطاء ويسعي لحل مشاكلهم ويهتم بالمناطق الفقيرة ويفتح ملفات الفساد.تأتي في مقدمة طلبات السوايسة بحث مشكلة النظافة التي تعاني منها المحافظة منذ 9 سنوات بعد التعاقد مع إحدي الشركات والتي لا تقوم بدورها رغم تحصيل الملايين من الجنيهات سنوياً رسوماً للنظافة علي فاتورة الكهرباء من جميع المحال والمنازل والمنشآت. وصدرت مئات الإنذارات من المحافظ السابق بفسخ عقد الشركة نتيجة إهمالها دون تنفيذ حقيقي لأسباب مجهولة.من طلبات أبناء السويس حل مشكلة الصرف الصحي خاصة أن فصل الصيف في الطريق ومن المتوقع حسب العاملين بالصرف الصحي أن تشهد المحافظة كارثة حقيقية بسبب التخطيط العشوائي وفوضي بناء الأبراج السكنية مما ضغط علي شبكة الصرف المتهالكة.كما يواجه المحافظ الجديد مشكلة فوضي الرصف وإسناد العمليات لمقاول واحد وهو ملف تقوم به الجهات الرقابية بالتحقيق فيه.بالإضافة إلي العديد من مشاكل القطاع الريفي والتعديات علي أراضي الدولة وقطع المياه عن الأراض الزراعية وغيرها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل