المحتوى الرئيسى

رحلة الى رواندا تغير نظرة الامريكية لويس الى الحياة

04/02 12:50

رانتشو ميراج (كاليفورنيا) (رويترز) - تجاوزت الامريكية ستيسي لويس عددا كبيرا من العقبات في مسيرتها الاحترافية على صعيد رياضة الجولف الا ان رحلتها الاخيرة الى افريقيا جعلتها تدرك انها اسعد حظا من كثيرين رغم ما مر بها على مدار حياتها.وقامت لويس في ديسمبر كانون الاول الماضي بزيارة الى رواندا مع منظمة خيرية تدعى جولف فور افريقيا اسستها زميلتها لاعبة الجولف الامريكية السابقة بيتسي كينج. وتركت المحنة التي يمر بها الاطفال الصغار في تلك الدولة انطباعا لا ينمحي من ذاكرة لويس.وقالت لويس للصحفيين عقب تصدرها بطولة كرافت نابيسكو للجولف بفارق ثلاث ضربات عن اقرب منافستها عقب نهاية الجولة الثانية امس الجمعة "شاهدت امورا هناك لم اكن اعتقد انني سأراها على مدار حياتي."واضافت "كان الامر صادما بالنسبة لي ان ارى اشخاصا يعيشون بالطريقة التي كانوا يعيشون بها هناك الا انهم كانوا سعداء وفي غاية الشعور بالرضا. هذا جعلني راضية عن كل شيء مر بي."والتقت لويس بفتاة صغيرة في رواندا تقوم منظمة جولف فور افريقيا برعايتها وباتت لويس على قناعة راسخة بان العطاء الذي تقدمه الى المجتمع على هذا النحو يمكن ان يجعل مسيرتها على صعيد الجولف ذات مغزى اكبر.وقالت اللاعبة البالغة من العمر 26 عاما والتي اكتشفت وهي في سن 11 عاما انها مصابة باعوجاج في العمود الفقري "تلك الرحلة (التي قامت بها في ديسمبر الماضي) منحتني سببا جديدا لما اقوم به هنا. كلما قدمت اداء افضل كلما استطعت ان اساعد هؤلاء الاشخاص وكلما تمكنت من ان ألهم غيري من الناس."من مارك لامبورت ستوكس

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل