المحتوى الرئيسى

الاتحاد الألماني يحقق في واقعة إلقاء زجاجة بيرة على أحد الحكام

04/02 18:15

قرر الاتحاد الألماني لكرة القدم فتح تحقيق الأسبوع المقبل في الواقعة، التي شهدتها مباراة سانت باولي وشالكة مساء يوم الجمعة الماضي في مسابقة دوري الدرجة الأولى المحلي (بوندسليجا)، عندما ألقيت زجاجة بلاستيكية مملوءة بالبيرة على مساعد الحكم، ما أدى إلى إلغاء المباراة. وقال رالف كويتكر -المتحدث الرسمي باسم اتحاد الكرة الألماني- يوم السبت إن لجنة الانضباط ستتعامل مع القضية الأسبوع المقبل، مع إمكانية توقيع عقوبات، سيصدر الحكم بأسرع وقت ممكن. ويواجه سانت باولي إمكانية توقيع غرامة مالية عليه إلى جانب عقوبة لعب مباراة واحدة على ملعبه بدون جمهور بسبب هذه الواقعة، كما يتوقع احتساب نتيجة المباراة بفوز شالكة (2-0) وفقا للوائح اتحاد الكرة الألماني. وكان شالكة متقدمًا (2-0) على سانت باولي، المهدد بالهبوط للدرجة الثانية، في الدقيقة 88 من مباراتهما مساء الجمعة، عندما تلقى حكم الراية تورستن شيفنر ضربة قوية على مؤخرة رأسه بزجاجة بيرة بلاستيكية مملوءة من مدرجات جماهير سانت باولي. واستشار حكم المباراة دينيتس أيتيكين مساعده شيفنر، الذي سقط أرضًا، قبل أن يقرر إلغاء المباراة. واعتذر سانت باولي عن هذه الواقعة، فيما نقل عن رئيس الأمن بالاستاد سفن بروكس قوله إن الشرطة ألقت القبض على رجل يشتبه في أن يكون السبب في سابع حالة إلغاء لإحدى مباريات دوري الدرجة الأولى الألماني طوال تاريخ المسابقة. وقال هولجر هايرونيموس -مدير رابطة الدوري الألماني التي تدير مسابقة البوندسليجا- "لا يمكننا احتمال مثل هذه الحوادث". وأكد أيتيكين أن أجواء المباراة، التي شهدت طرد لاعبين اثنين من صفوف سانت باولي، كانت مشتعلة من البداية. وقال: "لقد ألقيت الولاعات والعملات المعدنية على حكام المباراة في الشوطين، وبعدها ألقيت زجاجة بيرة على رقبة حكم الراية ولم يكن أمامنا بديل عن إلغاء المباراة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل