المحتوى الرئيسى

مجلس الامن يجتمع بشأن الهجوم القاتل في افغانستان

04/02 00:33

الامم المتحدة (رويترز) - دعا مجلس الامن التابع للامم المتحدة الى اجتماع طارئ في وقت لاحق الجمعة لمناقشة الهجوم القاتل الذي استهدف مجمعا للمنظمة الدولية في مدينة مزار الشريف في شمال افغانستان.وتقرر بدء اجتماع مجلس الامن في الخامسة مساء (2100 بتوقيت جرينتش). وقال دبلوماسيون انهم يتوقعون ان يصدر المجلس بيانا يستنكر الهجوم.وقال فرحان حق المتحدث باسم الامم المتحدة ان ثلاثة من موظفي الامم المتحدة واربعة من الحراس الاجانب المسلحين وربما عدة افغان قتلوا. وقال دبلوماسيون من الامم المتحدة لرويترز ان من بين القتلى على الارجح مواطنين من النرويج والسويد ورومانيا.وقال الامين العام للامم المتحدة بان جي مون للصحفيين في نيروبي ان الهجوم "شائن وجبان". وقالت سوزان رايس السفيرة الامريكية في الامم المتحدة في بيان ان الهجوم "مروع وأحمق."واصدر اتحاد العاملين في الامم المتحدة الذي يمثل موظفي المنظمة الدولية في انحاء العالم بيانا اعرب فيه عن غضبه الشديد تجاه الهجوم.وطالب الاتحاد السلطات الافغانية "بالتحقيق في الواقعة واتخاذ كل الاجراءات الممكنة لحماية موظفي الامم المتحدة في أنحاء البلاد لمنع تكرار مثل هذه الاحداث المأساوية."وقالت الشرطة ان الحادث وقع بعد اقتحام محتجين لمجمع الامم المتحدة بعدما تظاهروا ضد حرق قس امريكي مغمور لنسخة من المصحف.وقال لال محمد أحمد زاي المتحدث باسم الشرطة في الاقليم الشمالي ان المهاجمين قطعوا رأس اثنين من القتلى وحرقوا اجزاء من المجمع وتسلقوا الجدران الواقية من الانفجارات لاسقاط برج حراسة.واذا تأكد هذا العدد فسيكون أكبر عدد من الموظفين يقتل في هجوم على الامم المتحدة بافغانستان. ووقع اسوأ هجوم في السابق حين هاجم مسلحون دار ضيافة كان يقيم بها موظفون بالامم المتحدة في أكتوبر تشرين الاول 2009. وقتل حينها خمسة من موظفي الامم المتحدة واصيب تسعة اخرون.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل