المحتوى الرئيسى

فى مباراة الاخطاء والإصابات : سوفاباكا الكينى يغتال الإسماعيلى برباعية قاتلة ويطيح به خارج الكونفيدرالية

04/02 17:05

ودع الفريق الأول لكرة القدم بنادى الإسماعيلى بطولة كأس الإتحاد الإفريقى بعد الخسارة الصادمه من سوفاباكا الكينى بأربعة أهداف نظيفة فى إياب دور الـ32 بالعاصمة الكينية نيروبى ولعب الإسماعيلى بتشكيل مكون من : محمد صبحى ، أحمد خيرى (عمر كمال 76) ، معتصم سالم ، إبراهيم يحيى ، أحمد سمير فرج ، أحمد صديق ، حسنى عبد ربه (عبد الله السعيد 10) ، عمرو السوليه (محمد حمص 46) ، عبد الله الشحات ، جودوين ، محمد محسن أبو جريشة سجل رباعية الفريق الكينى كل من بوب موجليا "هدفين" ومولاما و داجوجو فى الدقائق 26 ، 33 ، 37 ، 95 ، النتيجة جعلت سوفاباكا يتأهل للدور الـ16 من المسابقة بعد فوزه فى مجموع اللقائين شهدت بداية المباراة بسيطرة كاملة لفريق سوفاباكا الكينى وحاول أختراق دفاعات الدراويش لأحراز هدف مبكر ، وبعد مرور عشر دقائق يتعرض حسنى عبد ربه لإصابة أثر أصطدامه بأحد لاعبى الفريق الكينى ليخرج وينزل بدل منه عبد الله السعيد وكاد معتصم سالم ان يضع الهدف الأول للإسماعيلى فى الدقيقة 22 بعدما حول ركنيه عبد الله السعيد برأسة نحو المرمى ولكن يتمكن مدافع سوفاباكا من تشتيت الكرة من على خط المرمى ، وتعود الكرة إلى منتصف الملعب من جديد ويتبادل الفريقين الهجمات الضعيفة حتى تنقلب الأحداث بشكل مفاجئ ويستغل لاعبو سوفاباكا الكينى حالة الأرتباك التى أصيبت منتصف ملعب الإسماعيلى أثر خروج عبد ربه وأعتماد عبد الله السعيد على الهجوم أكثر من النواحى الدفاعية وينجح الفريق الكينى من تسجيل ثلاث أهداف متتالية فى الدقائق 26 و 33 عن طريق بوب موجليا و37 لمولاما وتتأزم الأمور مع الدراويش من جديد ويتعرض عمرو السولية مدافع الإسماعيلى للإصابة فى الدقيقة 44 من عمر الشوط الأول ويفضل الجهاز الفنى للفريق بقيادة المدرب الهولندى مارك فوتا أجراء التبديل مع بداية الشوط الثانى بنزول محمد حمص بدل من السوليه وبين الشوطين أصر طبيب فريق نادى الإسماعيلى على ذهاب عبد ربه والسوليه إلى المستشفى القريبة من الإستاد بسيارة الاسعاف لأجراء بعض الاشاعات والاطمئنان عليهم وفى الشوط الثانى يكثف الإسماعيلى هجماته المستمرة على مرمى سوفاباكا الكينى وكان قريب من أحراز الهدف الأول عن طريق عبد الله الشحات بعد تصويبة قوية من داخل المنطقة ولكنها تمر أعلى العارضة بقليل فى الدقيقة 65 ويعترض لاعبى الإسماعيلى فى الدقيقة 73 لعدم أحتساب ركله جزاء بعد تعمد لاعب سوفاباكا ضرب محمد محسن أبو جريشة داخل المنطقة ، وفى الربع ساعة الأخيرة حاول رفاق فوتا أحراز هدف وكاد عبد الله السعيد فى الدقيقة 84 بعد انفراد تام بالمرمى الكينى ويصوبها بجوار القائم ويواصل الإسماعيلى أهداره للفرص بأكثر من هجمة لعبد الله السعيد وأبو جريشة ، وفى الدقيقة الخامسة من الوقت الضائع ينهى داجوجو مسلسل أنهيار الدراويش فى كينيا ويحرز الهدف الرابع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل