المحتوى الرئيسى

«عاكف»: لا مانع من تولي قبطى رئاسة حزب «الإخوان»

04/01 20:32

فيما يعد إشارة إلى موافقة برنامج حزب جماعة الإخوان المسلمين على عدم الممانعة فى ترشيح القبطى لرئاسة الجمهورية، قال محمد مهدى عاكف، المرشد السابق لجماعة الإخوان: «لا مانع لدى الجماعة من أن يترأس قبطى رئاسة حزب «الحرية والعدالة»، إذا اختارته الجمعية العمومية للحزب وحظى بقبول أعضائها». وأضاف لـ«المصرى اليوم»: «الأقباط على عينا وراسنا، والجماعة شىء والحزب شىء آخر، ومن حق أعضائه الذين سيشملون أقباطاً ونساء، أن يفعلوا ما يشاءون ويختاروا رئيسهم». وأشاد محمد مهدى عاكف، المرشد العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين، بالإعلان الدستورى الجديد، لأنه يحمى الهوية الإسلامية للدولة، «رغم أنف المغرضين والمزايدين»، على حد قوله. وطالب عاكف - فى مؤتمر نظمته جماعة الإخوان المسلمين فى مدينة أجا بمحافظة الدقهلية، مساء الخميس ، بعنوان «من نحن وماذا نريد»، بمضاعفة العمل وتطهير مؤسسات الدولة للنهوض بالأمة واقتصادها. وقال الدكتور عبدالرحمن البر، عضو مكتب الإرشاد، إن الثورة أثبتت أن الشعب بمسلميه ومسيحييه فصيل واحد، وأن غير المسلمين شركاء فى الوطن ورباط الدم، لهم ما لنا وعليهم ما علينا، «وثبت للجميع زيف الادعاءات التى كانت تدعو للفتنة». فى سياق آخر، قال المهندس سعد الحسينى، عضو مكتب الإرشاد: «نحن بدأنا نستعد للمشاركة فى انتخابات مجلس الشورى، مع الاستعداد لانتخابات مجلس الشعب بعد الإعلان الدستورى، وأرى أنه مناسب هذه المرة إقامة انتخابات المجلسين فى وقت واحد، لأن ذلك يوفر التكاليف وانشغال القضاء والشرطة وقت الانتخابات، كما أدرك أن المجلس العسكرى لم يرد أن يدخل الأمة فى خلافات حول وجود بند العمال والفلاحين وكوتة المرأة، وتركه للجمعية التأسيسية التى ستضع دستوراً جديداً للبلاد، عقب الانتخابات البرلمانية».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل