المحتوى الرئيسى

انتشار القتال العنيف في ساحل العاج

04/01 19:48

ابيدجان (رويترز) - انتشر قتال عنيف في انحاء ابيدجان يوم الجمعة بعدما صدت القوات الموالية لرئيس ساحل العاج المنتهية ولايته لوران جباجبو هجمات شنتها قوات منافسه المنتخب الحسن واتارا.وتركزت الاشتباكات الاكثر عنفا حول مقر التلفزيون الحكومي الذي انقطع ارساله بعد تعرضه لهجوم من قبل قوات واتارا اثناء الليل.وسمع دوي اطلاق نار كثيف بالقرب من مقر اقامة جباجبو والقصر الرئاسي اللذين تعرضا لهجمات بالاضافة الى قاعدتين عسكريتين رئيسيتين وهو ما حول اكبر مدن ساحل العاج الى منطقة حرب.وطافت طائرتان هليكوبتر تابعتان لقوات حفظ السلام التابعة للامم المتحدة فوق وسط ابيدجان لكنهما لم تتدخلا.وتعرضت قوات جباجبو الذي رفض التنحي بعد الانتخابات الرئاسية في 28 نوفمبر تشرين الثاني واظهرت النتائج التي اعتمدتها الامم المتحدة خسارته لها لانشقاق قادة كبار عن صفوفها ودعاه الاتحاد الافريقي للتنحي على الفور.وقال الامين العام للامم المتحدة بان جي مون يوم الجمعة انه يريد ان يتخلى جباجبو عن السلطة لمنافسه.وقال بان في مؤتمر صحفي في العاصمة الكينية "اجدد دعوتي للسيد جباجبو للتنحي وتسليم السلطة الى... الحسن واتارا. اريد ان اذكر جميع من يرتكبون انتهاكات خطيرة لحقوق الانسان... انهم سيحاسبون."وأضاف "السيد جباجبو يجب ان يتخلى عن السلطة فورا... للحسن واتارا. لنر كيف ستسير (مسألة) المحاسبة هذه. ينبغي ان يوقف اولا قتل المدنيين وان يوقف القتال ضد شعبه."وشارك الموالون لجباجبو في القتال وقال الان توسان وهو مستشار له يقيم في باريس ان استسلامه "امر غير وارد".   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل