المحتوى الرئيسى

تضارب الأنباء حول انشقاق رئيس الأمن الخارجى الليبى

04/01 18:19

ترددت إشاعات واسعة عن انشقاقات أخرى فى نظام العقيد الليبى معمر القذافى، شملت رئيس جهاز الأمن الخارجى، أبو زيد عمر دوردة، الذى حل محل وزير الخارجية السابق موسى كوسة على رأس هذا الجهاز، بعد نقله إلى وزارة الخارجية قبل سنوات قليلة، وتردد أن دوردة غادر ليبيا إلى تونس. وأوضحت صحيفة "الحياة" اللندنية أن انشقاق دوردة غير مؤكد، وهو دبلوماسى مخضرم عمل دبلوماسياً لبلاده فى الأمم المتحدة. يذكر أن وزير الخارجية الليبى، موسى كوسة، أحد المقربين إلى العقيد معمر القذافى، ومن أهم حافظى أسراره، قد أعلن مؤخرا انشقاقه عن نظام القذافى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل