المحتوى الرئيسى

قطر تسعى إلى لعب دور قيادي بالعالم العربي وتراهن على سقوط القذافي

04/01 15:20

الدوحة (رويترز) - يعد انضمام قطر إلى الدوريات الجوية التي يقودها الغرب فوق ليبيا واعترافها بالمجلس الوطني الانتقالي للمعارضة كممثل شرعي للشعب الليبي مقامرة في وقت تسعى فيه إلى كسب تأييد شعبي عربي وتعزيز نفوذها الدبلوماسي.ويوم الجمعة الماضي كانت قطر الغنية بالطاقة أول دولة عربية تسهم بطائرات للمشاركة في تطبيق الحظر الجوي الذي تسانده الامم المتحدة فوق ليبيا وهي خطوة ساعدت الولايات المتحدة في المجادلة بأن الغارات الجوية التي يقودها الغرب تحظى بدعم عربي.ويوم الاثنين أصبحت أول دولة تعترف بالمجلس الوطني الانتقالي للمعارضة وذلك بعد يوم من تصريح مسؤول كبير من المعارضة المسلحة بأن قطر وافقت على تسويق النفط الخام الذي تنتجه حقول شرق ليبيا التي لم تعد تحت سيطرة الزعيم الليبي معمر القذافي.وتعكس الخطوات علو طموحات قطر في زيادة ثقلها على الساحة العالمية والتي تجلت على سبيل المثال حين فازت في ديسمبر كانون الاول الماضي بتنظيم نهائيات كأس العالم لكرة القدم عام 2022 .وقال شادي حامد مدير الابحاث بمركز بروكينجز بالدوحة "قطر مهتمة بكيفية استقبال المواطنين العرب لهذا ومع ليبيا اتخذت موقفا كواحدة من الدول العربية القليلة المنحازة للشعور الشعبي العربي."وأضاف أن قطر "تلعب دور القيادة بشكل متزايد في المنطقة وبالتالي فمن المنطقي أن تضطلع بدور قيادي فيما يتعلق بليبيا ايضا."وعلى الرغم من أن قطر دولة خليجية صغيرة فقد أصبحت محكما دبلوماسيا رفيع المستوى ووسيطا للسلام في الاعوام القليلة الماضية واستقطبت اهتماما دوليا بمحاولاتها للوساطة في صراعات اقليمية متعددة.ورعت قطر محادثات السلام بين الحكومة السودانية وجماعات متمردة وفي العام الماضي تعهدت بتقديم مليار دولار لصندوق اعادة اعمار السودان.وقطر قوة اقتصادية رغم صغر حجمها -اذ أن عدد مواطنيها يتجاوز 200 الف بقليل.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل