المحتوى الرئيسى

توفيق عبدالحميد بعد اعتذاره للمرة الثانية عن عدم رئاسة البيت الفنى للمسرح:القيادة التى اختارها شباب الثورة هى الأصلح

04/01 14:49

أحمد السنهورى -  توفيق عبد الحميد Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live'; هل حققت الثورة ما كانت تصبو إليه من وضع الرجل المناسب فى المكان المناسب؟. هل أصبحت مصر تتمتع بالمناخ الديمقراطى، الذى يوجد فيه من يرفض الكرسى مهما كانت الأسباب؟ربما لا يكون ترشيح الفنان توفيق عبدالحميد لرئاسة البيت الفنى للمسرح للمرة الثانية مفاجئة للمسرحيين، ولكن قد تكون المفاجئة الحقيقية هى أن يرفض الفنان هذا المنصب بدعوى أن هناك من سيعطى للمسرح أكثر منه فى الفترة المقبلة من خلال هذا المنصب.كان ذلك الموقف هو رد فعل الفنان توفيق عبدالحميد حينما عرض شباب الثورة على د.عماد أبوغازى وزير الثقافة أن يعود عبدالحميد لرئاسة البيت لما كان يتمتع به من نزاهة ونظافة يد واحتضان للمسرحيين ورغبة حقيقية فى تغيير المنظومة المسرحية بأكملها.لم يكن عبدالحميد هو المرشح الوحيد لرئاسة البيت الفنى بل شاركه الترشيح إحدى القيادات المسرحية البارزة، التى رفض عبدالحميد ذكر اسمها فى البداية لـ«الشروق» حتى لا تصاب بالاحتراق وحتى يتم تولى تلك الشخصية المكان فى هدوء حسب رغبة شباب الثورة المسرحيين، ولما تتمتع به تلك الشخصية من نزاهة وأمانة واتزان.قال عبدالحميد لـ«الشروق»: أنا فى الوقت الحالى مشغول بدورى فى مسلسل «أهل الهوى»، وبالتأكيد لن أستطيع أن أعطى كل مكان حقه خاصة أن شخصية بيرم التونسى، التى ألعبها فى المسلسل تتطلب منى تحضيرا متقنا ودراسة واسعة النطاق، وفى الوقت نفسه يحتاج البيت الفنى للمسرح فى المرحلة المقبلة من إعادة هيكلة تشمل قيادات جديدة وقرارات من شأنها أن تضع تطلعات وطموحات الشباب فى الاعتبار الأول، وقد شعرت أننى لن أستطيع تحقيق التوازن بين العملين ففضلت الانسحاب لأترك المجال لغيرى.وأضاف شباب المسرح الذين شاركوا فى ميدان التحرير، وتسببوا فى نقل مصر تلك النقلة الحضارية غير المتوقعة هم من يتصدرون المشهد فى كل المجالات فلابد من أن يحقق المسرح لهم كل آمالهم وطموحاتهم فى الإبداع بشكل عام.وعن ترشيح الشباب له أوضح عبدالحميد أنه تلقى اتصالا تليفونيا منهم أخبروه فيه بترشيحهم له ثم أعقب ذلك الاتصال لقاء جمعهم به فى منزله أمس الأول، حيث اعتذر عن عدم شغل ذلك المكان شاكرا ثقتهم فيه، ومؤكدا أن الشخصية القيادية الأخرى تتمتع بخبرة إدارية وسياسية عالية المستوى تؤهله لأن يكون خير من يقود المسرح فى الفترة المقبلة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل