المحتوى الرئيسى

حكومة «وتارا» تغلق الحدود وتعلن حظراً ليلياً للتجول في ساحل العاج

04/01 11:19

  أعلنت حكومة الحسن وتارا المعترف به دولياً في ساحل العاج، إغلاق حدود البلاد «حتى إشعار آخر». وقال وزير الداخلية حميد باكايوكو إن «الحدود البرية والجوية والبحرية أغلقت حتى إشعار اخر» داعيا العاجيين إلى «التقيد تماما» بهذا الإجراء وإلى «الهدوء». كما أعلنت حكومة وتارا التي تسيطر على معظم البلاد بعد أربعة أيام من الهجوم على نظام الرئيس المنتهية ولايته لوران غباغبو، حظراً ليلياً للتجول في أبيدجان حتى الأحد من الساعة 21,00 والى الساعة 6,00 بالتوقيتين المحلي والعالمي. وسيطرت قوات الأمم المتحدة المنتشرة في ساحل العاج على مطار أبيدجان الخميس، بحسب ما أعلن مسؤول في المنظمة الدولية. وأضاف هذا المسؤول أن قائد القوة في مطار أبيدجان على رأس حوالى 100 جندي، سلم السيطرة على المطار إلى القوات الدولية سلميا. وعلى خط مواز، أكد متحدث باسم قوات الأمم المتحدة لوكالة فرانس برس أن قواته موجودة في مطار أبيدجان. وقال: «بناء على طلب السلطات المدنية في المطار، أرسلنا وحدة منثلاثين رجلا. واجهوا قليلا من المقاومة على طريق المطار ولكنهم دخلوا إليه». ولم يعرف ما إذا كان المطار يعمل. ولكن شركة الخطوط الجويةالفرنسية «إير فرانس» أعلنت على موقعها الإلكتروني أنها ألغت رحلةباريس-أبيدجان التي كانت ستقلع من العاصمة الفرنسية مساء الخميس. ومساء الخميس، كان مقاتلو معسكر الحسن وتارا على أبواب أبيدجانالعاصمة الاقتصادية لساحل العاج، وأعلن قائد جيش الخصم التابع للرئيسالمنتهية ولايته لوران غباغبو، انشقاقه. وتشهد أبيدجان التي أقام شبان موالون لغباغبو فيها العديد منالحواجز، حالة من التوتر الشديد ذلك أن غالبية سكانها يفضلون البقاء فيمنازلهم خوفا من معركة نهائية في هذه المدينة التي يقطن بها أربعة ملايين نسمةعلى الأقل. واكد رئيس الوزراء غيوم سورو الذي عينه الرئيس وتارا لوكالةفرانس برس أن أمام غباغبو مهلة «حتى الساعة 19,00 (بالتوقيتين المحليوغرينتش) للاستقالة»، وإلا «سنضطر آسفين للذهاب إليه حيث هو».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل