المحتوى الرئيسى
worldcup2018

مساعد سيف الإسلام في لندن للتباحث

04/01 10:32

قالت صحيفة "الجارديان" البريطانية اليوم الجمعة ان ليبيا أرسلت مساعدا بارزا لاحد ابناء معمر القذافي الي لندن لاجراء محادثات مع مسئولين بريطانيين.واضافت الصحيفة نقلا عن مصادر بالحكومة البريطانية: "أن محمد اسماعيل - وهو مساعد لسيف الاسلام القذافي- زار لندن في الايام القليلة الماضية فيما قالت انه أحد عدة اتصالات بين ليبيا والغرب على مدى الاسبوعين المنصرمين".ولم تتمكن متحدثة باسم وزارة الخارجية البريطانية من تأكيد أو نفي التقرير قائلة "لن نقدم تعليقا تتابعيا على اتصالاتنا مع مسئولين ليبيين"، مضيفة: "في أي اتصال نجريه نوضح انه يتعين أن يرحل القذافي".ويعتقد أن الاتصالات مع اسماعيل هي واحدة من عدة اتصالات بين مسؤولين ليبين والغرب خلال الأيام الأخيرة، في ظلّ إشارات إلى أن النظام الليبي يبحث عن سبيل للخروج من الأزمة.واشارت التقارير الاعلامية السابقة إلى أن أولاد القذافي لا سيما سيف الإسلام والساعدي والمعتصم، يريدون الحوار ويبحثون عن مخرج.ويـأتي الكشف عن زيارة اسماعيل، بعد انشقاق وزير الخارجية الليبي موسى كوسا، وقدومه إلى بريطانيا مساء الأربعاء، حيث قالت الحكومة البريطانية إنه أبلغها أنه لم يعد يمثل نظام القذافي.وقالت "الجارديان" إن فريقاً يترأسه السفير البريطاني إلى ليبيا ريتشارد نورثرن ومسئولون من الاستخبارات يتولون استجواب كوسا في مكان آمن، ونقلت عن مصادر حكومية أن التحقيق معه سيستغرق وقتاً لأن حالته النفسية "دقيقة" بما أن ترك عائلته في ليبيا.وكانت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون قد ابلغت شبكة تلفزيون "ايه.بي.سي" هذا الشهر انها على علم بان اشخاصا قريبين من القذافي يحاولون الاتصال بالغرب.وكانت وثائق "ويكيليكس" قد أشارت إلى اسماعيل على أنه مثل الحكومة الليبية في عدة مفاوضات لشراء أسلحة، كما فاوض في عدة مسائل عسكرية وسياسية.ونقلت الصحيفة عن مسئول في وزارة الخارجية قوله "الرسالة التي وجهت له هي أنه على القذافي أن يرحل وسيكون ثمة محاسبة للجرائم المرتكبة أمام المحكمة الجنائية الدولية".يذكر انه كان هناك انبا عن عدة اقتراحات يقدمها أولاد القذافي، تتعلق بتحييد والدههم، ومن بينها أن يتولى المعتصم، وهو مستشار الأمن القومي في البلاد رئاسة حكومة مؤقتة تشمل المعارضة، ولكن ذلك الاقتراح لن يرضي على الأغلب الثوار. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل