المحتوى الرئيسى

ألمانيا: الأزمة الليبية تحتاج إلى حل سياسي والتدخل العسكري لن يحسمها

04/01 11:16

  قال وزير الخارجية الألماني، الجمعة، خلال زيارة للصين إن الأزمة في ليبيا لن تحل عسكريا ودعا لبذل الجهود للتوصل إلى حل سياسي للصراع الدائر في الدولة الغنية بالنفط. وخرجت ألمانيا على صف التحالف الغربي الذي ضم الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وانضمت إلى الصين وروسيا والهند والبرازيل وامتنعت عن التصويت على قرار للأمم المتحدة يسمح باستخدام القوة لفرض حظر جوي على ليبيا وحماية المدنيين. وقال وزير الخارجية الألماني جيدو فسترفيله للصحفيين بعد أن اجتمع مع نظيره الصيني يانج جي تشي «لا يمكن حسم الموقف الليبي بالسبل العسكرية». وأضاف: «يمكن فقط أن يكون هناك حل سياسي ويجب علينا أن نحرك العملية السياسية. يجب أن يبدأ هذا بوقف لإطلاق النار يلتزم به (الزعيم الليبي معمر) القذافي بما يسمح ببدء العملية السياسية». وأعلن فسترفيله في اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الاوروبي الشهر الماضي أن الانتقاد الذي وجهته الجامعة العربية للغارات الجوية كان وراء إحجام ألمانيا عن دعم هذا التحرك. وقال وزير الخارجية الصيني إن بكين «قلقة من التقارير المتواصلة عن سقوط قتلى وجرحى بين المدنيين واستمرار الاشتباكات». وكرر أنه يجب التعامل مع الأزمة بشكل مناسب من خلال السبل الدبلوماسية والسياسية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل