المحتوى الرئيسى

تركيا ترفض تسليح الثوار في ليبيا

04/01 12:15

لندن: اعلن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوجان الخميس عن عدم دعمه لفكرة تسليح الثوار الليبيين الذين يقاتلون ضد قوات العقيد معمر القذافي.وقال اردوجان ،في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره البريطاني ديفيد كاميرون في لندن امس ،"ان تسليح الثوار الليبيين سيخلق وضعا مختلفا في ليبيا ولا نجد من الملائم عمل ذلك".وعن التطورات في سوريا، قال أردوجان "الرئيس بشار الأسد لديه مزايا عديدة ومهمة، وطلبت منه أن يبدأ بالإصلاح في إتصالين هاتفيين ، كما أرسلت له مبعوثا خاصا لبحث هذه الأمور"، وأضاف "لا يمكنني أن أقيم إلى أي مدى كان تصريح الاسد امس مقنعا للشعب السوري، فالشعب وحده يقيم هذا الأمر، لكن تجب الاستجابة لمطالب الشعب بالإصلاح".إلى ذلك، شدد أردوجان على أهمية إنضمام تركيا إلى الإتحاد الأوروبي وقال بهذا الصدد "بريطانيا كانت داعمة لنا، وأتطلع لإستمرار هذا الدعم مستقبلا"، مضيفا أن "هناك منحى سلبيا من جانب فرنسا وألمانيا بالنسبة لإنضمامنا ومشاركتنا في إجتماعات الإتحاد الأوروبي، والجميع يعرف ذلك ، ويجب أن يكون لبريطانيا دور في هذا المجال كي تنضم تركيا للإتحاد".من جانبه، شدد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون على أن المساهمة العسكرية لبلاده إلى جانب تركيا وبلدان أخرى في ليبيا "حيوية"، وأضاف "أعتقد أنه علينا أن نساعد القوى الديمقراطية في بنغازي (معقل الثوار) على الرغم من أننا لم نتخذ القرار بعد بتسليح الثوار"، واعرب عن أمله "بالتوصل إلى حل في ليبيا يقنع الشعب".وفي مسألة انشقاق وزير الخارجية الليبي موسى كوسا قال كاميرون "هناك شخصية إنشقّت عن النظام، وسيخبرنا كيف يتصرف هذا النظام"، مؤكدا في الوقت نفسه أن "لا أطماع لبريطانيا في ليبيا".وفي الشأن السوري، شدد كاميرون على أن بلاده "تدعم مستقبل الشعوب في منطقة الشرق الأوسط"، داعيا الرئيس السوري بشار الأسد إلى "الشروع بالإصلاحات".وحول عضوية تركيا في الإتحاد الأوروبي، قال كاميرون "نحن نختلف مع فرنسا حول عضوية تركيا في الإتحاد الأوروبي"، واعتبر ان "إنضمام تركيا إلى الإتحاد الاوروبي هي مهمة للجميع، وتعود بالنفع والإستقرار"، واكد دعمه لانضمام انقرة الى الاسرة الاوربية.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الجمعة , 1 - 4 - 2011 الساعة : 11:11 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الجمعة , 1 - 4 - 2011 الساعة : 2:11 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل